العودة   منتديات العبير > المنتديات العامة > مجلس أوراق ملونة

مجلس أوراق ملونة أوراقـ متساقطهـ على شغافـ قلوبكمـ .. [تم تحديث قوانين القسم نسعد بإطلاعكم]


عدد مرات النقر : 25,628
عدد  مرات الظهور : 36,486,502

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-11-2005, 08:02 PM   #1

الصورة الرمزية روح القيصر

 رقم العضوية :  3
 تاريخ التسجيل :  22-07-2004
 المشاركات :  3,796
 الدولة :  المدينة المنورة
 الجـنـس :  ذكر
 العمر :  34
 عدد النقاط :  3655
 قوة التقييم :  روح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud ofروح القيصر has much to be proud of
 اخر مواضيع » روح القيصر
 تفاصيل مشاركات » روح القيصر
 أوسمة و جوائز » روح القيصر
 معلومات الاتصال بـ روح القيصر

افتراضي أولم يعلموا أن الله يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر


أولم يعلموا أن الله يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر

إن أهم المعاني الأساسية في عقيدة المسلم الرزق؛ لان هذا المعني له دور كبير في سلوك الإنسان ونشاطه فجعل البعض من الناس دائم الخوف من المستقبل فذهب يعمل ليلا ونهار من اجله.
والبعض الأخر سلم إلى الله رزقه وقال: إن الرزق بيد الله سبحانه ولا يوثر فيه السعي.
نعم الرزق بيد الله سبحانه لكن الله تعالى يقول في منزل كتابة ( فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه ).
فالله سبحانه هنا يحشنا في الايه الكريمة على السعي وفى نفس الوقت ضمن لنا الرزق من غير حول منه
ولاقوه.
كذلك قال في الآية الكريمة (من رزقه ) أي من رزقه هو سبحانه ولم يقل سبحانه (من رزقها )أي الأرض.
وفي أية أخرى قال سبحانه ( وما من دابة في الأرض إلا علي الله رزقها ).
فهنا تطمين رباني من الله بأنه عز وجل المتكفل بالرزق لجميع البشر سواء كان إنسانا سواء أم حيوان
وذلك من سعة كرمة ورحمته , فيرزق الإنسان الضعيف وكذ لك يرزق الكافر على كفره , والعاصي
استدراجا له. ويرزق المؤمن الايمانه.
ونرجع إلى قوله سبحانه (فامشوا في مناكبها ) فهنا وقفه يجب إن نتأمل فيها وندركها وهي إن الله تعالي
يحثنا على السعي والحركة ليحصل الإنسان علي النتيجة والثمرة مع الأخذ بالأسباب دون إن نربطها بالنتائج
لان كل ذلك في مستودع الغيب.
وهنا نصل إلي نتيجخ حتمية لاجدال فيها الرزق بيد الله سبحانه فعلينا إن نثق بوعده ولانحزن فقد قسم بين العباد
أرزاقهم فمنهم الغني ومنهم الفقير, وان نسعى بروحا يملؤها الأيمان والتفاول فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (اطلبوا الحوائج بعزة الأنفس, فان الأمور تجري بالمقادير ).
وقال ( لا تستبطئوا الرزق, فانه لم يكن عبدا ليموت حتى يبلغه أخر رزق له, فاتقوا الله واجعلوا في الطلب أخذ الحلال وترك الحرام ).
وقال حكيم: الناس في الكسب على مراتب:-
 من يري الرزق من الله ويعصي الله لأجل الكسب وألا يودي حقه كما أمر الله فهو مؤمن مسي.
 من يرى الرزق من الله, لا يدري أيعطيه أم لا, فهو منافق شاك.
 ومن يرى الرزق من الله ويري الكسب سببا ويخرج حقه ولا يعصي الله لأجل الكسب فهو مخلص.
ومن أهم الوصايا في شان الرزق وصية لقمان لولده فقال (يأبني:استعن بالكسب الحلال عن الفقر, فانه ما افتقر احد قط إلا أصابه ثلاث خصال:
( وقة في دينه, وضعف في عقله, وذهاب مرؤته, وأدهى من هذه الثلاث: استخف الناس به ).
ونجد إن من أهم الأمور التي تزيد في الرزق بأذن الله التوكل مع السعي, والقناعة, والصدقة, والاستغفار,
والصلاة في جوف الليل, وصلة الرحم, والمتابعة بين الحج والعمرة, والحذر الحذر من المال الحرام والمعاصي.
وفي ختام الحديث أكثر من الحمد والشكر على مار زقك الله تعالى من نعما لا تعد ولاتحصى سواء في مالك أو في صحتك أو في بدنك.
واعلم إن رزقك بيد الله سبحانه لا يقدر احد على منعه لكن اجعل همك الأول هو رضا الله والقناعة بما رزقت فيه ولا تنسى قول المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام ( إن الله ليرضى عن العبد إن يأكل الاكله فيحمده عليها أو يشرب ألشربه فيحمده عليها.

روح القيصر غير متواجد حالياً
رسالة لكل زوار منتديات العبير

عزيزي الزائر أتمنى انك استفدت من الموضوع و لكن من اجل منتدى ارقي و ارقي برجاء عدم نقل الموضوع و يمكنك التسجيل معنا و المشاركة معنا و النقاش في كافه المواضيع الجاده اذا رغبت في ذلك فانا لا ادعوك للتسجيل بل ادعوك للإبداع معنا . للتسجيل اضغظ هنا .

قديم 21-11-2005, 12:00 AM   #2

الصورة الرمزية أمـ جود ـ

 رقم العضوية :  4
 تاريخ التسجيل :  22-07-2004
 المشاركات :  6,182
 العمر :  36
 عدد النقاط :  32
 قوة التقييم :  أمـ جود ـ is on a distinguished road
 اخر مواضيع » أمـ جود ـ
 تفاصيل مشاركات » أمـ جود ـ
 أوسمة و جوائز » أمـ جود ـ
 معلومات الاتصال بـ أمـ جود ـ

افتراضي


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

الرزق من اهم الاشياء التي نجد انفسنا نبحث عنها دوما وننسى


ونتناسا ان برضى الله يأتي الرزق الذي ننشده

ان كل شيء بيد الله

الكل يؤمن بهذه المقولة ولكن العباد بدأبعضهم يفعلون شيئا خطيرا او حتى يقولوه في قرارات انفسهم

ألا وهو لو الله بيرزقني راح يرزقني او الله مو كاتب علي الرزق

ويبقى العمل هل حاولت ان تقدم شيء هل توكلت على الله حق توكله

وفي الحديث الشريف فيما معناه انه لو توكل العبد على الله حق توكله لرزقه الله كما يرزق الطير تقدو خماصا وتعود بطانا

هنا الشيء الذي نستطيع الوقوف عنده والشيء الذي يجب ان نجعله ركيزة اساسية في حياتنا

ألا وهو التوكل على الله حق توكله

عزيزي روح القيصر اينما كنت

يبقى للحديث عن الرزق المجالات الواسعة وعدم التوفيق و ......و


ولكن سوف اترك المجال للبقية من الاعضاء لكي نجعله اساس نقاشنا في باقي الايام القادمة

ولك حبي.........

توقيع :



مٍَآعُآدُ يًرٍضَيًنٍيً وَفٍآ...و لآيًزٍعُلنٍيً جََفٍآ..
مٍَتِسِآويًهُـ َفٍيً خٍآطَرٍيً ..ظِلمٍَـ آلبُشُرٍ وآنٍصِآَفٍهُمٍَـ..
ولو تِوَقٍَِفٍ آلدُنٍيًآ عُلىٍ شُمٍَعُ آلغٌَرٍآمٍَـ آلليً طََفٍآ..
بُعُضَ آلشُمٍَوعُ..أنٍآ أتِعُمٍَدُ گسِرٍهُآ وآتِلآَفٍهُآ..

أمـ جود ـ غير متواجد حالياً
قديم 21-11-2005, 12:21 AM   #3
نـسـ ليل ـايم


 رقم العضوية :  202
 تاريخ التسجيل :  31-05-2005
 المشاركات :  283
 الدولة :  فـ قلبه ـي
 الجـنـس :  أنثى
 العمر :  34
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  رسل الساهر is on a distinguished road
 اخر مواضيع » رسل الساهر
 تفاصيل مشاركات » رسل الساهر
 أوسمة و جوائز » رسل الساهر
 معلومات الاتصال بـ رسل الساهر

افتراضي


سوف اتحدث عن هذه الجزئية واكيد باللي اعرفه


اقتباس:
يحثنا على السعي والحركة ليحصل الإنسان علي النتيجة والثمرة مع الأخذ بالأسباب دون إن نربطها بالنتائج
لان كل ذلك في مستودع الغيب.

البعض لايعمل ويقول الله مارزقنا وماكتب لنا ومافي وظائف ونسبة بطاله كبيرة


لكن هل حاول الشباب لماذا لايرى البعض سعي البعض من الشباب الذين صبروا وثابروا


وجازاهم رب العالمين خير الجزاء بإن رزقهم وعيشهم في نعمة وهنا وباب رزق فتحه الله لهم من حيث لايعلموا

نعم هناك تقصير قال تعالى ( " وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله للمؤمنون ")
وقصةالرجل الذي كان يطلب الناس فنصحة الرسول صلى الله عليه وسلم واشترى منه بدرهمين وعاد الرجل للرسول صلى الله عليه وسلم وقد انعم الله عليه بالكسوة الحسنة والكف عن طلب الناس

هنا نتعلم انه يجب ان نصبر على التعب في البداية ولو اخلص الانسان النية لله سبحانه وتعالى سوف يرزقه الله من حيث لايحتسب

هذا والله اعلم

اقتباس:
كلمة شكر إلى روح القيصر على المقال التفاعلي الرائع


توقيع :

رحمك الله .. يا كل الأمل
واسكنك فسيح جناته

رسل الساهر غير متواجد حالياً
قديم 21-11-2005, 12:29 AM   #4

الصورة الرمزية صمت الجمال

 رقم العضوية :  35
 تاريخ التسجيل :  06-09-2004
 المشاركات :  1,120
 العمر :  38
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  صمت الجمال is on a distinguished road
 اخر مواضيع » صمت الجمال
 تفاصيل مشاركات » صمت الجمال
 أوسمة و جوائز » صمت الجمال
 معلومات الاتصال بـ صمت الجمال

افتراضي


شكرا لك روح القيصر

ومقال بصراحة يزيد من الايمان بالقلوب ويزيل من الهموم من الصدور ويجعل للإنسان شيء واحد

هو التوكل على الله سبحانه وتعالى كل التوكل بارك الله فيك وجزيت خيرا

توقيع :




أنا رحاله صغير أحمل في جيبي بذور ( بذور محبه ) كلما التقيت بإنسان زرعة معه بذوري إن سقاها كبرت وأينعت وإن لم يسقها ماتت واندثرت
وما همني إن سقاها أو ماتت ما يهمني هو عندما أصعد قمت الجبل وأنظر خلفي وأرى بساتين المحبة أشعر حينها بالإنسانيه


صمت الجمال غير متواجد حالياً
قديم 21-11-2005, 12:33 AM   #5

الصورة الرمزية الوقت

 رقم العضوية :  9
 تاريخ التسجيل :  23-07-2004
 المشاركات :  379
 الجـنـس :  ذكر
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  الوقت is on a distinguished road
 اخر مواضيع » الوقت
 تفاصيل مشاركات » الوقت
 أوسمة و جوائز » الوقت
 معلومات الاتصال بـ الوقت

افتراضي


انا والله ابحث عن المواضيع الحيوية وهو ماكان ينقص العبير بالتأكيد


اقتباس:
روح القيصر

انا سوف اتحدث عن الرزق المعنوي

ما هو الرزق المعنوي؟

ما هو هذا الرزق؟ نور الإيمان.. التوكل على الله.. الرضى بالله.. الخشية.. الخشوع.. الزهد.. الخوف.. الرجاء.. الفتح.. العلم النافع.. العمل بالعلم النافع.. الإخلاص.. تعليم الناس.. خدمة الدين.. الأخلاق.. هذه أرزاق يكرم الله تعالى بها من يكرم، هذه التي ينبغي أن تنشغلي بطلبها من الله، أما الأخرى فهي تأتي.. تأتي طلبتها أو لم تطلبيها.
ومن أشد أسباب ضعف الأمة اليوم: خوفها من مسألة الرزق، تجد الإنسان أو تجد المجتمع أو تجد البيئة أو تجد البلاد عندها من الخير ومن الرفاهية.. رب الأسرة هذا عنده من المال ما يكفيه مدة حياته وأولاده ومع ذلك خائف: ربما السوق يتغير.. ربما الصفقة تخسر.. ربما يحصل كذا.. من أين جاء هذا؟ عندك أموال تكفيك وتكفي أولادك: عشرين مليون.. ثلاثين مليون.. مائة مليون عندك.. ومع ذلك خائف.. ما السبب؟؟ ضعف الإيمان.. يجبن.. يخاف.. يكذب.. يسرق.. يقع في المصائب كلها، الإنسان إذا ضعف التوكل على الله في قلبه، إذا وقع في ظلمة الشك في موعود الله بالرزق.. يقع في كل ما يخطر على باله وما لا يخطر على باله من السوء، ينافق.. يداهن.. يحقد.. يبغض.. يسرق.. يكذب .. يصاب بالأنانية.. يتحايل.. يتكبر.. يتجبر.. يعجب بنفسه..
المصائب كلها تتفرع من هذا الأمر.. من الشك في موعود الله في الرزق، لكن لو أن القلب مطمئن إلى أن المسألة مقسومة.. لو أخذ فلان عليك الصفقة لن تغضب لأنك تعلم أنه لم يأخذها بجهده هو .. بتصرفه.. سواء كان تصرفه مشروعاً أو غير مشروع.. هو أخذها لأنها مقسومة له.. واسع في غيرها يعطيك الله تعالى.. تكون مطمئن الحال صافي القلب، هذا الذي ينبغي للمؤمن أن يتأمله في فهمه لمعنى مقابلته لعارض خوف الرزق.
وبعد ذلك القضاء والقدر، يخاف الإنسان من المصائب التي تحصل له.. ربما أمرض.. الأمراض منتشرة.. يا لطيف! فلانة مرضت أخاف أن يحصل لي.. أقلق.. أجزع.. يمكن مصيبة تحصل .. البلد الفلانية فيها زلزال.. أوه يمكن يجينا زلزال.. أوه البلد الفلانية فيها.. فيعدم وجود الطمأنينة


وفي النهاية كل المودة لكم اخواني في العبير

توقيع :

الوقت غير متواجد حالياً
قديم 21-11-2005, 12:39 AM   #6

الصورة الرمزية عبد الله الساهر

 رقم العضوية :  1
 تاريخ التسجيل :  22-07-2004
 المشاركات :  70,777
 الدولة :  ムレ3乃乇乇尺
 الجـنـس :  ذكر
 العمر :  38
 عدد النقاط :  243859
 قوة التقييم :  عبد الله الساهر تم تعطيل التقييم
 SMS :

حتى لو اجتهدت و قطعت فؤادك.. ووضعته للناس في طبق فضي ليرضوا عنك لن تفلح وربما لن تصل لمستوى يرضيك أنت عن نفسك فاجتهد ليكون الله وحده راضياً عنك وأغمض عينيك عن ما سواه

 اخر مواضيع » عبد الله الساهر
 تفاصيل مشاركات » عبد الله الساهر
 أوسمة و جوائز » عبد الله الساهر
 معلومات الاتصال بـ عبد الله الساهر

افتراضي


المقال بالتاكيد متشعب والحديث له يطول ويطول

ونشكر روح القيصر ان نجعل لنا هذا المقال ليتفاعل الكل مع مقاله


الكل تحدث عن الرزق وانه يجب التوكل على الله سبحانه وتعالى وهذا كلام صحيح ورائع

والحمد لله اننا وجدنا الكل يعلم ذلك ولكنني سوف اتحدث عن الرزق بشكل مغاير

وسبب من اسباب الرزق فأسباب الرزق كثيرة

ولكن سوف اتناول جانبا مهما أيضا

ألا وهو

صلة الرحم وسعة الرزق

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: { من سرّه أن يُبسط له في رزقه وأن يُنسأ له في أثره فليصل رحمه}.

لاشك أن النفس بطبيعتها محبة للخير، تعمل على التماس السبل التي تسوق لها السعة في الرزق والبركة في العمر والأجر، والرسول صلى الله عليه وسلم يخاطب بهذا الحديث هذه النفس، فيرشد إلى طريق السعة في الرزق وكثرته، وإلى طريق التوفيق في العمل، فيهدي العبد إلى العمل الكثير، ذي الأجر الجزيل، في عمره القليل، ووسيلة بلوغ ذلك كله صلة الرحم.

ولاشك أن صلة الرحم باب خير عميم، فيها تتأكد وحدة المجتمعات وتماسكها، وتمتلئ النفوس بالشعور بالراحة والاطمئنان، إذ يبقى المرء دوماً بمنجى عن الوحدة والعزلة، ويتأكد أن أقاربه يحيطونه بالمودة والرعاية، ويمدونه بالعون عند الحاجة، ويهدي تأمل جماليات البيان النبوي في الحديث الشريف إلى إدراك شفقة الرسول صلى الله عليه وسلم بأمته وحرصه على توجيهها إلى ما ينفعها.

فالحديث يقوم على أسلوب شرط، يقوم فعله على سرور السامع وسعادته، ويكشف جوابه عما يحقق هذه السعادة المرتجاة، وسبق أسلوب الشرط في الحديث على نحو يثير شوق السامعين، فالمرء حين يصغي إلى قوله عليه الصلاة والسلام: {من سرّه إن يبسط له في رزقه} ...

تهفو نفسه إلى الوسيلة التي تحقق هذه البسط في الرزق، لكن هذه الوسيلة لا تذكر مباشرة بل يؤخرها قوله صلى الله عليه وسلم: {وأن ينسأ له في أثره} وهو ما يضاعف الشوق لدى السامع، إذ انضافت فائدة أخرى تحققها هذه الوسيلة، وهي البركة في العمل الذي يؤديه المرء في عمره، حتى إذا بلغ شوق السامع غاية مداه بتوجيه رسول الله صلى الله عليه وسلم : { فليصل رحمه } يكشف عما يتطلع السامع إلى معرفته.

وصوغ الحديث على قالب أسلوب الشرط على هذا النحو يكسب معناه إحكاماً وترابطاً منطقياً، إذ ترتبط أجزاء المعنى فيما بينها ارتباط مكونات أسلوب الشرط بينها: وهو ارتباط السبب بالنتيجة، وكأن صلة الرحم هادياً حتمياً - إن أخلص المرء النية - إلى سعة الرزق وبركة العمل والأجر والمعنى سيق على نحو يحث الهمم على صلة الرحم.

فالرسول صلى الله عليه وسلم يكشف عن الهدف المرتجى، ثم يعقب ذلك ببيان وسيلة بلوغ هذه الهدف {من سره أن يبسط له في رزقه وأن ينسأ له في أثره فليصل رحمه} وتأمل طبيعة مفردات الحديث الشريف يكشف عن الطبيعة المتجددة الخالدة التي يتسم بها هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأفعال الحديث مضارعة دالة بذاتها على التجدد والاستمرار {يبسط}، {ينسأ}، {فليصل}، أما الفعل {سره}

فقد جاء ماضياً دالاً على رسوخ هذه الرغبة في نفس كل إنسان، والفعلان {يبسط} و {ينسأ} مبنيان للمجهول، وكأن ثمة تعظيماً للأجر الجزيل يهبه الله للعبد الواصل رحمه أما الفعل {فليصل} فقد جاء مبنياً للمعلوم مقترناً بلام الأمر ليدل بذلك كله على أهمية صلة الرحم وحتمية القيام بحقها.

وجاء شبه الجمله {له} دالاً على القصر، فهذا الأجر الكبير الذي يخص به الله عباده الواصلين أرحامهم مقصور عليهم لن يناله غيرهم، وهو ما يجعل السامعين يحرصون حرصاً أن يكونوا ضمن هؤلاء الفائزين بالأجر العظيم {من سره أن يبسط له رزقه، وأن ينسأ له في أثره} نسأل الله أن يجعلنا من عباده الذين يؤدون حق الرحم، وأن يرزقنا سعة الرزق، والبركة في العمر.


وبإذن الله لي عودة أخرى

توقيع :





رحمك الله يا أنس
وجعل الفردوس دارك ومستقرك



عبد الله الساهر غير متواجد حالياً
قديم 21-11-2005, 08:11 PM   #7


 رقم العضوية :  68
 تاريخ التسجيل :  03-12-2004
 المشاركات :  27
 العمر :  33
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  برشلوني is on a distinguished road
 اخر مواضيع » برشلوني
 تفاصيل مشاركات » برشلوني
 أوسمة و جوائز » برشلوني
 معلومات الاتصال بـ برشلوني

افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الكل اضاف على جمال المشاركة وإبداعها إبداعات أخرى


وإيضاحات أكثر وأكثر


أسباب الرزق

أولا : اكثر من الاستغفــــار
قال تعالى: فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا

ثانيا : التقــــوى

قال تعالى : ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب

ثالثا : التوكــل على اللــه

قال الرسول : لو أنكم تتوكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصا وتروح بطانا

رابعا : المتابعة بين الحج والعمرة

قال الرسول : تابعوا بين الحج والعمرة فإنهما ينفيان الفقــر والذنوب

خامسا : صلــة الرحـــم

قال رسول الله : من سره أن يبسط له في رزقه وينسأ له في أثره فليصل رحمه

سادسا : الإنفـــاق في سبيل الله

قال تعالى : وما أنفقتــم من شيء فهـــو يخلفـــه

توقيع :

صورة دائما ماتتكرر أمام ريال مدريد


برشلوني غير متواجد حالياً
قديم 21-11-2005, 08:32 PM   #8

الصورة الرمزية The TraP

 رقم العضوية :  20
 تاريخ التسجيل :  07-08-2004
 المشاركات :  200
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  The TraP is on a distinguished road
 اخر مواضيع » The TraP
 تفاصيل مشاركات » The TraP
 أوسمة و جوائز » The TraP
 معلومات الاتصال بـ The TraP

افتراضي


االله يجزاكم خير جميعا


صاحب الموضوع والذيم شاركوا لم استطع الاضافة لانني احس انكم غطيتم الموضوع بالكامل


بار ك الله فيكم

توقيع :

أصابني اليأس وأنا أمشي حافي القدمين..
حتى التقيت في الشارع برجلٍ.. لا قدمين له !!


The TraP غير متواجد حالياً
قديم 21-11-2005, 08:40 PM   #9


 رقم العضوية :  98
 تاريخ التسجيل :  15-01-2005
 المشاركات :  358
 الجـنـس :  أنثى
 العمر :  46
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  سجى is on a distinguished road
 اخر مواضيع » سجى
 تفاصيل مشاركات » سجى
 أوسمة و جوائز » سجى
 معلومات الاتصال بـ سجى

افتراضي


مانقص مال من صدقة

هذا دليل واضح على ان الله سبحانه وتعالى يرزق من يتصدق واكثر من ذلك يبارك له في ماله


ويجب على الكل التصدق ولنا في صحابة رسول الله اسوة حسنة في الانفاق والتصدق

سجى غير متواجد حالياً
قديم 21-11-2005, 08:55 PM   #10
× تكفيني آلذكرى !آتمتع بدنيآإك ×

الصورة الرمزية فجر الجروح

 رقم العضوية :  187
 تاريخ التسجيل :  15-04-2005
 المشاركات :  1,164
 الدولة :  السعودية
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  435
 قوة التقييم :  فجر الجروح is a name known to allفجر الجروح is a name known to allفجر الجروح is a name known to allفجر الجروح is a name known to allفجر الجروح is a name known to all
 SMS :

أيا حزنُ لاتسئ ظنـــــي فأنت في غنــــى عنــــــــــــي فلي من الالام مايبكــــي ولي من الجروح ما يدمـــــــي

 اخر مواضيع » فجر الجروح
 تفاصيل مشاركات » فجر الجروح
 أوسمة و جوائز » فجر الجروح
 معلومات الاتصال بـ فجر الجروح

افتراضي


استعجال الناس بالرزق هو مايجعلهم يحبطوا او ييأسو

وقال ( لا تستبطئوا الرزق, فانه لم يكن عبدا ليموت حتى يبلغه أخر رزق له, فاتقوا الله واجعلوا في الطلب أخذ الحلال وترك الحرام ).
الرزق اللي كاتبه رب العباد عليهم سوف يأتيهم ولا راد لمشيئة الله

رزقنا الله وإياكم الستر والعافية

فجر الجروح غير متواجد حالياً
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:33 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة لـ : منتديات العبير
المحتوى المنشور فى موقع العبير لايعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبها