العودة   منتديات العبير > المنتديات العامة > مجلس أوراق ملونة

مجلس أوراق ملونة أوراقـ متساقطهـ على شغافـ قلوبكمـ .. [تم تحديث قوانين القسم نسعد بإطلاعكم]


عدد مرات النقر : 21,203
عدد  مرات الظهور : 35,260,674

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-03-2010, 11:30 PM   #1
مجلس أقلام حرهـ والتربية

الصورة الرمزية إبراهيم الليث

 رقم العضوية :  29351
 تاريخ التسجيل :  17-02-2009
 المشاركات :  4,066
 الدولة :  تحت اللحاف
 الجـنـس :  ذكر
 عدد النقاط :  3179
 قوة التقييم :  إبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud ofإبراهيم الليث has much to be proud of
 SMS :

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

 اخر مواضيع » إبراهيم الليث
 تفاصيل مشاركات » إبراهيم الليث
 أوسمة و جوائز » إبراهيم الليث
 معلومات الاتصال بـ إبراهيم الليث

افتراضي للنساء فقط ... أنتِ جوهرة مكنونة ... وإن رغمت أنـــوف


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .
فقد قرأت مقال المعتوه المليء باللغط ، والذي كتبه ( السيئ ) ( الغلط ) ، فكان له من اسمه نصيب في سيادة الحماقة ، وغلط البلادة ، فكتب مقالاً عنوانه : (ضـحـكـوا عـلـيـكِ فـقـالـوا : الـمـرأة الـسـعـوديـة جـوهـرة مـكـنونة )
تجده هنا :
السيد غلط "ضـحـكـوا عـلـيـكِ فـقـالـوا : الـمـرأة الـسـعـوديـة جـوهـرة مـكـنونة" 15/12/06 15:04
وبعد النظر فيه بعين التأمل والتفحص في ظاهر الكلام ومغزاه ! ، وصريحه وفحواه ! ، وجدته ظلمات بعضها فوق بعض ! ، وقد تعمدت في إحدى نظراتي في هذا المقال إشراك زوجتي ( أم ريان النجدية !! ) كي تبدي رأيها في المكتوب ، فبدأت فما إن تتجاوز سطراً أو سطرين إلا وتقول : أعوذ بالله ... كذاب ... وجع ... ما هو صحيح ... هذا قليل ... بالعكس ... ثم ختمت النظر بتكذيب صاحب المقال جملة وتفصيلا .
ومن نظر في مقالة المعتوه يجدر به أن يعرض ذلك على سائر الأمهات والأخوات والزوجات والبنات ( المخدومات ) ( العزيزات ) ( المكرّمات ) حتى يرى مبلغ إنكارهن لهذه السفسطة ، وعلى ذلك فليقس بقية نساء المجتمع السعودي النقيات الطاهرات العفيفات .
ثم يجيء الكلام على مقال المعتوه ، ورأيتها يدور على ( فكرة ) منحرفة ، و ( تقرير ) فاسد ، ورأيت أن يكون الرد بمقدمة و ........ وقفات .
المقدمة :
إن المرأة السعودية اليوم ولله الحمد ترفل في نعمة يغبطها عليها نساءُ العالمين أجمع من مشارق الأرض إلى أقاصي مغاربها .
إنها حقاً ( جوهرة مكنونة ) و ( درة مصونة ) ، و( عذراء محمية ) وإن بلغت سنّ المشيب واليأس . يخدمهن الرجال في كلّ شؤونهن ، فقابل الرجال جهودهن في بيتٍ لا يجاوز عشرات الأمتار في مثلها إلى خدمتهن في مئات الكيلومترات ، بالتكبد والنصب ، والكد والتعب ، هذا من سليم العادات عن سائر بني الإنسان ، فكيف بمن حلاه الله تعالى بالإيمان ، وزينه بزينة الإسلام ؟! .
فقد ضمن الله تعالى للمرأة سائر حقوقها ، وحفظها من كلّ ما يدنسها أو ينال من طرفٍ من أطرافها . فأوصى الله تعالى الأزواج بالمثلية في المعاشرة وسائر الحقوق وقلّص الفارق بين الجنسين في بعض الحقوق عندما سلب الكثير من أهل الانحراف حقوقهن كما قال تعالى : ( وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكُيمٌ ) [ البقرة : 228 ].
وأمر الله عز وجل بالعشرة بالمعروف ، وحرم عضلهن وأخذ حقوقهن فقال : ( وَلاَ تَعْضُلُوهُنَّ لِتَذْهَبُواْ بِبَعْضِ مَا آتَيْتُمُوهُنَّ إِلاَّ أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوف )[ النساء : 19 ] .
ولما كانت محط الأنظار ، ومتعة الأبصار من الجمال وسائر خصال الأنوثة أمرها الله تعالى بالقرار في البيت فقال تعالى : (وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى ) [ الأحزاب : 33 ] ، وهذا عام لكل النساء ، والعلة واحدة وهي قوله تعالى : (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً ) [ الأحزاب : 33 ] ، أي أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم ونساء المسلمين لهم تبع في ذلك .
وأمرهن الله تعالى بتغطية الوجوه لئلاً يعرفن فتلحقهن الأذية فقال تعالى : ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً ) [ الأحزاب : 59 ] .
روى عبدالرزاق وعبد بن حميد وجماعة عن أم سلمة رضي الله عنها قالت : ( لما نزلت هذه الآية { يدنين عليهن من جلابيبهن } ، خرج نساء الأنصار كأن على رؤوسهن الغربان من السكينة ، وعليهن أكسية سود يلبسنها ) ، الدر المنثور (6/659) .
وقال علي بن أبي طلحة عن ابن عباس رضي الله عنه : ( أمر الله نساء المؤمنين إذا خرجن من بيوتهن وجوههن من فوق رؤوسهن بالجلابيب ويبدين عيناً واحدة ) .
وروى ابن جرير بإسناد جيد عن محمد بن سيرين قال : سألت عبيدة السلماني عن قول الله تعالى : { يدنين عليهن من جلابيبهن } فغطى وجهه ورأسه وأبرز عينه اليسرى .
وأدلة الأمر والوصية بالعناية بالأمهات ، والزوجات ، والبنات ، والأخوات ، بل الإماء ، والخدم كثيرة لا تحصى ، من الرأفة والشفقة ، وحفظ الحقوق ، والاحترام .
ويبقى قبل تفنيد مقال المعتوه أن أنبه إلى أنه من أهل ( التهاويل ) و ( تفخيم القضايا ) فيقف عن صورة شاذة من نوادر الانحرافات السلوكية فيعم نساء المجتمع ورجالاته بهذا الوصف ، وهذا من الظلم في الحكم ، وعدم النزاهة في حكاية الوقائع ، فليتفطن لذلك اللبيب .
ولكي أوجز الرد على سفسطة الكاتب البائس أذكر أبرز نقاط مقاله مع العنوان الذي يظهر به موجب الإيراد : [ 1 ] فذكر أن الأزواج يهملون الزوجات طيلة الوقت ويخرجون ويتفسحون وهي مجرد متعة في ساعة من ليلٍ أو نهار ، وضع هذا تحت عنوان : ( اخرجي من بيتك وتسكعي !! ) .
ومع ذلك فيقال : كَذَب اللئيم ! ، بل المرأة السعودية ولله الحمد ترفل في الحياة الأسرية التي حُرمت منها المرأة الغريبة التي يومي الكاتب إلى الميل لحياتها ، تطبيقاً لأمر الله تعالى برعايتهن ، وحقوق المسؤولية التي أمرنا بها النبي صلى الله عليه وسلم حيث قال : ( كلكم راعٍ ومسؤول عن رعيته .. ) .
وهذا الخُلُق الذي ذكره لم يكن قط من أخلاق أسوياء الرجال وإنما من أخلاق المنحرفين – وهم قليل – وكلٌ يرى الناس بعين طبعه ! ، وكلُ إناء بما فيه ينضح ، ومن عاش بين النفايات لن يشم غير ريحها ! .
[ 2 ] وذكر أن ( الرجال ) يتلاعبون بأموال النساء وحساباتهن البنكية وقاسموها في حقها من مورّثها ، وضع هذا تحت عنوان : ( استخرجي بطاقة الأحوال !! ) .
ويقال : وهذا من الجور في التعميم ، والقضايا الواقعة شذوذ من شذوذ ، ولو جاء المعتوه بما يوثق قوله من فعل الرجال مع النساء من أساليب التحايل على أموال النساء لوجد أنها لا تشكل إلا جزءً يسيراً من عدد الأسر السعودية ، ولظهر بذلك مبلغ تهويله ، وشراهته على النيل من المجتمعات المسلمة عندما باتت بقية الاجتماعات المنحرفة في أمان ! .
[ 3 ] وذكر – متهكماً – نقصان عقل المرأة ليحمل ذلك على الإذلال والامتهان فيما يظن المعتوه ! ، وأورد من غير التشرف بذكر النبي صلى الله عليه وسلم في ذكره لنقصان دين المرأة وعقلها ، بل جزم البائس المسكين ! بأن هذا الحديث ضعيف !! .
فقال : ( وينسبون الحديث السابق الضعيف إلى رسولنا الكريم ويتغنون به في مجالسهم .. وباعتبارك ناقصة عقل في نظرهم ) .
فما أتعسه وما أغباه ؟! .
بل ما أشد ضلاله وما أرداه ؟! .
والغناء والمجون مهنته وأضرابه .
فالحديث ثابت في أصحّ الكتب بعد كتاب الله تعالى وهما : " صحيح البخاري " و " صحيح مسلم " قال الإمام البخاري : حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ أَبِي مَرْيَمَ قَالَ أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ قَالَ أَخْبَرَنِي زَيْدٌ هُوَ ابْنُ أَسْلَمَ عَنْ عِيَاضِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قَالَ خَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي أَضْحَى أَوْ فِطْرٍ إِلَى الْمُصَلَّى فَمَرَّ عَلَى النِّسَاءِ فَقَالَ : ( يَا مَعْشَرَ النِّسَاءِ تَصَدَّقْنَ فَإِنِّي أُرِيتُكُنَّ أَكْثَرَ أَهْلِ النَّارِ فَقُلْنَ وَبِمَ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ تُكْثِرْنَ اللَّعْنَ وَتَكْفُرْنَ الْعَشِيرَ مَا رَأَيْتُ مِنْ نَاقِصَاتِ عَقْلٍ وَدِينٍ أَذْهَبَ لِلُبِّ الرَّجُلِ الْحَازِمِ مِنْ إِحْدَاكُنَّ قُلْنَ وَمَا نُقْصَانُ دِينِنَا وَعَقْلِنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ أَلَيْسَ شَهَادَةُ الْمَرْأَةِ مِثْلَ نِصْفِ شَهَادَةِ الرَّجُلِ قُلْنَ بَلَى قَالَ فَذَلِكِ مِنْ نُقْصَانِ عَقْلِهَا أَلَيْسَ إِذَا حَاضَتْ لَمْ تُصَلِّ وَلَمْ تَصُمْ قُلْنَ بَلَى قَالَ فَذَلِكِ مِنْ نُقْصَانِ دِينِهَا ) .
ولم يفسر النبي صلى الله عليه وسلم نقصان عقل المرأة بالجهل أو الغباء أو الجنون أو العته الذي في الكاتب ضرب منه ! ، وإنما خص النبي صلى الله عليه وسلم نقصان العقل بما ذكره من أمر شهادتها حيث كانت بنصف شهادة الرجل .
[ 4 ] وتهكم من قوامة الرجل على المرأة وحملها على ما يريد أن يصف الرجال السعوديين به من فرية العنجهية والتسلط ، وهذا من كبير الكذب الخالي من المصداقية ، بل العنجهية كل العنجهية تجدها في حياة من يعظم ممن عاشت بعيدة عن نور الإيمان ، وسماحة الشريعة ، فاستعبدوا المرأة أيما استعباد ، وأهانوها أعظم إهانة ، حتى صارت وسيلة لجني المكاسب عبر دعاية ( لفوطة مستقذرة ) و ( سلعة ممتهنة ) ، وجاذبة – لا غير – إلى شراء مجلة تحمل المجون في جوفها ! .
والقوامة التي خص الرجال بها هي القيام بشؤون المرأة من النفقة والرعاية والتوجيه والتأديب وتعظيم الحق مقابل تلك الخدمات ، وتلك الجهود ، ومناصرة لما جُبلت عليه المرأة من ضعف الشكيمة ، وغلبة الحياء ، والضعف في الخصومة ، قال تعالى : ( أَوَمَن يُنَشَّأُ فِي الْحِلْيَةِ وَهُوَ فِي الْخِصَامِ غَيْرُ مُبِينٍ ) [ الزخرف : 18 ] ، لضعف الأنوثة مهما كانت هذه الأنثى ، وهذه التفسيرات التي تعيبها جهلاً وغباءً لمعنى القوامة ليست هي تفسيرات السعوديين !! ، بل هي تفسيرات الصحابة والتابعين وأئمة الدين إن كنتَ على دينهم .
أخرج عبد بن حميد وابن المنذر عن مجاهد في قوله {الرجال قوامون على النساء} قال: بالتأديب والتعليم {بما أنفقوا من أموالهم} قال: بالمهر.
وأخرج ابن جرير وابن أبي حاتم عن ابن عباس {الرجال قوامون على النساء} يعني أمراء عليهن، أن تطيعه فيما أمرها الله به من طاعته، وطاعته أن تكون محسنة إلى أهله، حافظة لماله {بما فضل الله} وفضله عليها بنفقته وسعيه {فالصالحات قانتات} قال: مطعيات {حافظات للغيب} يعني إذا كن كذا فأحسنوا إليهن.
وأخرج ابن جرير عن السدي {الرجال قوامون على النساء} يأخذون على أيديهن ويؤدبونهن.
[ 5 ] وذكر المعتوه أن المرأة مظلومة بالطلاق والحرمان من الولد والتهديد بذلك ، فشكك في [ بالغ الحكمة الربانية من شرعية الطلاق ] عند فساد العشرة الزوجية ، وإن أخطأ القليل في استخدام هذا الحق الشرعي .
والولد ابنٌ للأبوين لا ينفرد به أحدهما دون الآخر ، والحضانة لا تمنع حق الأبوة والأمومة ، ولم تكن المرأة حبيسة الرجل المعتوه المفرط في دينه وحقوق الزوجية بل شرع لها شبيه الطلاق وهو الخلع عندما تتعذر عليها المعيشة تحت زوجها المفرط في حقوقها .
ومع ذلك فكلام الجاهل عام على كلّ امرأة سعودية ! ، وكذب .
[ 6 ] وذكر المعتوه حماقات أخر لا تستحق النظر ولا التعليق ، والنظر فيها كافٍ إلى معرفة مبلغ تردي هذا الجاهل ، ثم ذكر أن السعودية تركب مع السائق ولا تقود السيارة ، فاجعل لها عنواناً وهو ( النداء بقيادة المرأة للسيارة ) ، وقال المتعوه : ( ويحرمونك أن تكوني لوحدك وتقودي سيارتك مستقلة بنفسك تشكيكاً فيك وخوفاً عليك .. فهم يخافون عليك وحدك .. ولا يخافون عليك من رجل بجانبك .. ) .
فيقال : مسكين ، تكذب ، وتبني على كذبك عقيدة ، ثم تشينها فوق شينها بأحكامك ، وإلا من الذي أقرّ الخلوة مع السائقين ؟! يا بليد ؟! .
فالخلوة بالسائق – يا مدعي الغيرة على المسلمات العفيفات – أشد خطراً من قيادة المرأة للسيارة وفي كلّ شر عظيم ، وخطر مستطير ، والحرام يجر بعضه بعضاً ، ولكن لما انتكست الغيرة في قلبك ناديت بحياتك البهيمية إلى تكشفها ، وسفورها ، واختلاطها بالرجال ، وخروجها من البيت ، تتلذذ الأعين برؤيتها !! ، وتنفرد بالمخاطر ، فأي كرامة لك ؟! .
[ 7 ] وعاب – دعي الغيرة على المسلمات – شراء المرأة من البائع الذكر ! ، ومضمون كلامه إقرار ( عمل المرأة في المتاجر المختلطة ) فجاءت دعوة مبطنة يزخرفها بزخرف الحق والغيرة على العورات من الأجانب ؟! ، وهو الذي يهدم سابق كلامه لاحقه ، فتباً للهوى ماذا يصنع بأهله ، وإلا فالمرأة في غنى أن تبتذل بالتصدر بالبيع في المحلات التجارية ولو كانت نسائية ما دامت تتعرض لدخول الرجال عليها ، وأعطنا سوقاً نسائياً مضمون العزلة وهات من النساء من تريد ، ولكن الذي تسعى يا بليد إليه أن تأتي أختنا ( نورة ) و ( ليلى ) و ( سعاد ) من بنات بلدنا حتى تحوم عليها حوم الغربان ، وتختلها مخاتلة الذئاب ، وما يحصل في المستشفيات والمصانع النسائية التي يديرها الرجال من الذئاب الضارية أشباهك لا يخفى من أساليب التحرش الخبيث الذي يهز تلك الزهرة يوماً بعد يومٍ حتى يقتطفها ثم يقضى منها شمةً واحدة ثم يلقيها إلى غير رجعة ويبحث عن أخرى .
[ 8 ] إن السواد الذي تعيبه هو الذي أحرق قلبك وقلبك كل مريد مثلك ، وبذلك يكون عزة المرأة وكرامتها ، وبذلك تكون الصيانة والحصانة ، حتى تصرف عينك المتربصة عنها ، فأنت تريد أن تتلذذ برؤيتها ويتلذذ غيرك بها وهذا تمام الدياثة ! ، والله تعالى يقول : ( وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) [ النور :31 ] ، هذا كلام الله تعالى ، نورُ وهدىً للمؤمنين ، وهو عليك عمى ، حيث أمر الله تعالى المسلمات بضرب الخمار على جيب العنق ليتحقق تغطية الوجه تماماً ، وعدم إظهار الزينة إلا لخصوص المحارم ممن سمى الله تعالى ، وأنت يا عدو الحشيمة والفضيلة تريد أن يتفكه الفجار بعورات المسلمات .
فليس الحجاب بالسواد رأي من تلمزهم من علماء السنة في السعودية وتسميهم بالعلماء الصحراويين ، بل هو صنيع أتقى نساء من أتقى نساء العالمين ، نساء الأنصار رضي الله عنهم ، كما تقدم ما رواه عبدالرزاق وعبد بن حميد وجماعة عن أم سلمة رضي الله عنها قالت : ( لما نزلت هذه الآية { يدنين عليهن من جلابيبهن } ، خرج نساء الأنصار كأن على رؤوسهن الغربان من السكينة ، وعليهن أكسية سود يلبسنها ) ، الدر المنثور (6/659) .
فمت بغيظك يا بغيض .
[ 9 ] ومشورة المرأة لم يغفلها أحد حتى في أبسط شؤون بيته من شراب وطعام فكيف بأكبر من ذلك ، فلا تتكلف التهاويل يا بليد .
وإسماعها حلو الكلام : من عورات بيوت المسلمين الطاهرين ، وأنت لا تعلمه ، وليس هو الذي تريده ، أو ينتج عن قولك ، وإنما تريد بعث الكلام لمن لا تحل لك بالغزل ، ورعونه العبارة لتهوى بفؤادها إلى حفرة الرذيلة ، والله تعالى يقول : ( يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَّعْرُوفاً ) [ الأحزاب :32 ] ، والخطاب لنساء النبي صلى الله عليه وسلم على وجه الخصوص ، ولنساء المسلمين عامة بجامع علة النهي .
ولم يبقى من البليد إلا قلب الحقائق ، وتفخيم النوادر ، ولبس الحق بالباطل ! ، بينما المرأة السعودية خاصة ، والمسلمة على وجه العموم :
جوهرة مكنونة وإن رغم أنف كلّ بليد .
ودرة مصونة بعيدة عن كل فاجر عربيد .
هي أمي :
فلها منّي دمي وقلبي وروحي وما أملك .
لها برّي وجميل الصحبة .
ويكفي أن أقول : هي أمّي .
فكيف أرضى لها النقيصة ، وكيف أقبل أن تكون رخيصة ؟! .
هي أختي :
عرضها : حرارة قلبي .
سترها : غاية جهدي .
خدمتها : سبب سروري وافتخاري .
هي زوجتي :
شريكة حياتي .
وجمال ذكرياتي .
قسيمة فؤادي .
ومربية أولادي .
سماها الله لي سكن .
وإذا هجرني الناس فهي لي وطن .
هي بنتي :
حجابي من النار .
أنا لها ستار وشعار .
بضعة منّي ثمينة : فهل أرخصها للكلاب ؟! .
زهرة جميلة : فهل أسمح أن تكون متعة لمن هبّ ودب ؟! .
فما قيمتها إذن ؟! .
وما شرف زوجها بها إن كان الكلّ قد رآها ؟! .
والكل قد أخذ بغيته من صورتها ، ورقِّتها ، ودلالها ، وهذا أولها ومنتهاها ! .
فمت بغيظك يا بليد ، فإن سعيت لعودة المرأة إلى حياة العهر والفجور ، فالحجاب ( الأسود ) سوف يسود وجهك بخيبة الأمل فهاهو :
يملأ دول الخليج شامة في تاريخ المجد .
وهاهو يعود بعد دمار الاستعمار إلى الشام ولبنان .
وهاهو يغطي شوارع مصر وفي ميدان التحرير خاصة بالجموع الطاهرات من المتحجبات .
وهاهو يكسر المدّ الفرنسي والإنجليزي على بلاد المغرب ويعود رغم حرب أذنابهم .
وهاهي أوروبا ترتج من سكون الليل الذي أخذ يسرى في أطرافها بالحجاب العفيف النقي الطاهر .
وكذا سائر بلاد العالم ، فموتوا بغيظكم .


كتبه
الفقير إلى ربه العلي
بدر بن علي بن طامي العتيبي

توقيع :


إبراهيم الليث غير متواجد حالياً
رسالة لكل زوار منتديات العبير

عزيزي الزائر أتمنى انك استفدت من الموضوع و لكن من اجل منتدى ارقي و ارقي برجاء عدم نقل الموضوع و يمكنك التسجيل معنا و المشاركة معنا و النقاش في كافه المواضيع الجاده اذا رغبت في ذلك فانا لا ادعوك للتسجيل بل ادعوك للإبداع معنا . للتسجيل اضغظ هنا .

قديم 31-03-2010, 05:51 AM   #2
مشرفة الأحتياجات الخاصة

الصورة الرمزية عزوف

 رقم العضوية :  57209
 تاريخ التسجيل :  17-11-2009
 المشاركات :  24,503
 الدولة :  طالبها بالحياة
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  68680
 قوة التقييم :  عزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud of
 SMS :

من الجيد اننا نكتب من خلف الشاشة ومن الجيد جدا انة لا احد يستطيع التاكد من كوننا نبكي ام لا

 اخر مواضيع » عزوف
 تفاصيل مشاركات » عزوف
 أوسمة و جوائز » عزوف
 معلومات الاتصال بـ عزوف

افتراضي


يسعدني أن اكون أول من يرد عليك


مقال رائع وهذه حقيقة لكل من يحاول يشكك بالمراة المسلمة

اللهم استر علا نساء المسلمين من كل اذى
الله يسعدك علا الانتقاء الجميل

توقيع :

آللهم ’
إن بين ضلوعي ( أُمْنـيَـة ) !
يتمنآهآ قلبي وروحي و عقلي . .
فلآ تحرمني من - فرحة - تحقيقهآ ،
فَ إنگ وحدگ من تقول :

گن ف يكوووووون

عزوف غير متواجد حالياً
قديم 31-03-2010, 11:51 AM   #3
{هوآآهـآـآ نجدآآويღ

الصورة الرمزية لحن نجد

 رقم العضوية :  10996
 تاريخ التسجيل :  20-04-2008
 المشاركات :  11,495
 الدولة :  ّجنة الخلد باذن الله ّّّّ
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  2874
 قوة التقييم :  لحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud ofلحن نجد has much to be proud of
 SMS :

.(( ربنا أغفر لنا ولإخوننا الذين سبقونا بالإيمان ولاتجعل في قلوبنا غلاً للذين أمنوا ))

 اخر مواضيع » لحن نجد
 تفاصيل مشاركات » لحن نجد
 أوسمة و جوائز » لحن نجد
 معلومات الاتصال بـ لحن نجد

افتراضي


ماأقول غير
اللهم من اردنا بسوء فجعل كيدة في نحرة ودمرة تدميرا!!!

بارك الله فيك ..ونفع بك !!!

توقيع :

دع المقادير تجري في أعنتها ولآ تنم إلا خالي البـآل ..!
[ مابين غمضه عين وانتباهتها يغير الله حال إلى حـآل ]
فـ اطمئن و اهدأ و تفـآءل وآبشر ،،

واجعل شعارك في هذه الحياه
(لاتحزن إن الله معنا )




!!
..
اللهم اجعلني للنـاس قــدوة ولا تجعلنـي للنـاس عبــرة .!!
اللهم اجعلني ممن أستودعت الهدى في قلبه!!
اللهم اجعلني خيراً مما يظنون ، ولا تؤاخذني بما يقولون!! ..

لحن نجد غير متواجد حالياً
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وقف خيري ولنشارك به الأخت كل الأمل أمولا ۩ ۞ ۩ مجلس القرآن الكريم وعلومه ۩ ۞ ۩ 5 20-04-2012 04:35 AM


الساعة الآن 09:53 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة لـ : منتديات العبير
المحتوى المنشور فى موقع العبير لايعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبها