مجلس نبي الرحمة وعظماء التاريخ الاسلامي سيرة الحبيب صلى الله عليه وسلم والدفاع عنه


عدد مرات النقر : 19,586
عدد  مرات الظهور : 34,969,663

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-08-2010, 12:17 AM   #1


 رقم العضوية :  18808
 تاريخ التسجيل :  26-08-2008
 المشاركات :  4,122
 الدولة :  كيف لراحلٍ أن يقيم ؟!
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  2229
 قوة التقييم :  sun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud of
 SMS :

اللهم صلٍ على محمد وآله

 اخر مواضيع » sun rise
 تفاصيل مشاركات » sun rise
 أوسمة و جوائز » sun rise
 معلومات الاتصال بـ sun rise

2 فتح مكة ... 1 ...










قدمتُ لكم أحبتي فيما سبق ( معركة مؤتة ) وهي أكبر لقاء مُثْخِن، وأعظم حرب دامية خاضها المسلمون في

حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والتي كانت تميهيدآ لفتوح بلاد النصارى ، و كيف عَهـِد الرسول

بالراية لعبد الله بن رواحة الذي بكى لما تذكر قوله تعالى : {‏وَإِن مِّنكُمْ إِلَّا وَارِدُهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ حَتْمًا مَّقْضِيًّا‏}



ثم إذا استشهد يأخذها زيد بن حارثة وإذا استشهد يأخذها جعفر بن أبي طالب ، فقاتل هؤلاء الأبطال رضي

الله عنهم ببسالةٍ وضراوة لم يشهد لها من قبل..



ورأينا فيما بعد كيف استطاع خالد بن الوليد أن يزعزع الروم ذي الجيش العرمرم بخطةٍ بسيطة أبدل فيها

أمكنة الجيش مما جعل العدو يخر رعباً فانحاز إلى بلاده خوفا منهم وعاد المسلمين بعد ذلك بالنصر المبين ...





واليوم أحبتي أكمل معكم يوماً من أروع الأيام التي شهدها المسلمون في الفترة السابقة ، وتغنى بها الشعراء

كثيرا فرحا بها ، بل كانت أمنية من الأمنيتين التي كان يحلم بها رسول الله صلى الله عليه وسلم حققها الله له

قبل موته ألا وهي غزوة فتح مكة فعلى بركة الله أبدأ ..







قال ابن القيم‏ :‏هو الفتح الأعظم الذي أعز الله به دينه ورسوله وجنده وحزبه الأمـين، واستنقذ به بلــده وبيته


الذي جعله هدي للعالمين، من أيدي الكفار والمشركين، وهو الفتح الذي استبشر بـه أهـل السمـاء، وضـربت



أطناب عِزِّه على مناكب الجوزاء، ودخل الناس به فــي ديــن الله أفواجـاً، وأشرق به وجه الأرض ضياء


وابتهاجاً ا‏.‏ هـ‏.‏



سبب الغزوة‏‏


قدمنا في وقعة الحديبية أن بنداً من بنود هذه المعاهدة يفيد أن من أحب أن يدخل في عقد محمد صلى الله عليه



وسلم وعهده دخل فيه، ومن أحب أن يدخل في عقد قريش وعهدهم دخل فيه، وأن القبيلة التي تنضم إلى أي



الفريقين تعتبر جزءاً من ذلك الفريق، فأي عدوان تتعرض له أي من تلك القبائل يعتبر عدواناً على ذلك



الفريق‏.‏



وحسب هذا البند دخلت خُزَاعَة في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ودخلت بنو بكر في عهد قريش،



وصارت كل من القبيلتين في أمن من الأخرى، وقد كانت بين القبيلتين عداوة وتوترات في الجاهلية، فلما جاء



الإسلام، ووقعت هذه الهدنة، وأمن كل فريق من الآخر ـ اغتنمها بنو بكر، وأرادوا أن يصيبوا من خزاعة



الثأر القديم، فخرج نَوْفَل بن معاوية الدِّيلي في جماعة من بني بكر في شهر شعبان سنة 8 هـ، فأغاروا على


خزاعة ليلاً، وهم على ماء يقال له‏:‏ ‏[‏الوَتِير‏]‏ فأصابوا منهم رجالاً، وتناوشوا واقتتلوا، وأعانت قريش بني بكر


بالسلاح، وقاتل معهم رجال من قريش مستغلين ظلمة الليل، حتى حازوا خزاعة إلى الحرم، فلما انتهوا إليه



قالت بنو بكر‏:‏ يا نوفل، إنا قد دخلنا الحرم، إلهك إلهك، فقال كلمة عظيمة‏:‏ لا إله اليوم يا بني بكر، أصيبوا



ثأركم‏.‏ فلعمري إنكم لتَسرِقُون في الحرم، أفلا تصيبون ثأركم فيه‏؟‏



ولما دخلت خزاعة مكة لجأوا إلى دار بُدَيْل بن وَرْقَاء الخزاعي، وإلى دار مولي لهم يقال له‏:‏ رافع‏.‏





وأسرع عمرو بن سالم الخزاعي، فخرج حتى قدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة، فوقف عليه،


وهو جالس في المسجد بين ظهراني الناس فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏نصرت يا عمرو بن سالم‏)‏


، ثم عرضت له سحابة من السماء، فقال‏:‏ ‏(‏إن هذه السحابة لتستهل بنصر بني كعب‏)‏‏.‏



ثم خرج بُدَيْل بن وَرْقَاء الخزاعي في نفر من خُزَاعَة، حتى قدموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم



المدينة، فأخبروه بمن أصيب منهم، وبمظاهرة قريش بني بكر عليهم، ثم رجعوا إلى مكة‏.‏







أبو سفيان يخرج إلى المدينة ليجدد الصلح‏


ولا شك أن ما فعلت قريش وحلفاؤها كان غدراً محضاً ونقضاً صريحاً للميثاق، لم يكن له أي مبرر، ولذلك


سرعان ما أحست قريش بغدرها، وخافت وشعرت بعواقبه الوخيمة، فعقدت مجلساً استشارياً، وقررت أن



تبعث قائدها أبا سفيان ممثلاً لها ليقوم بتجديد الصلح‏.





وقد أخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم أصحابه بما ستفعله قريش إزاء غدرتهم‏.‏ قال‏:‏ ‏(‏كأنكم بأبي سفيان قد


جاءكم ليشد العَقْـدَ، ويزيد في المدة‏)‏‏.‏



وخرج أبو سفيان ـ حسب ما قررته قريش ـ فلقي بديل بن ورقاء بعُسْفَان ـ وهو راجع من المدينة إلى مكة ـ



فقال‏:‏ من أين أقبلت يا بديل‏؟‏ ـ وظن أنه أتي النبي صلى الله عليه وسلم ـ فقال‏:‏ سرت في خزاعة في هذا



الساحل وفي بطن هذا الوادي‏.‏ قال‏:‏ أو ما جئت محمداً‏ ؟‏ قال‏:‏ لا‏.‏





فلما راح بديل إلى مكة قال أبو سفيان‏:‏ لئن كان جاء المدينة لقد علف بها النوى ، فأتى مبرك راحلته، فأخذ



من بعرها، ففته، فرأى فيها النوى ، فقال‏:‏ أحلف بالله لقد جاء بديل محمداً‏.‏





وقدم أبو سفيان المدينة، فدخل على ابنته أم حبيبة، فلما ذهب ليجلس على فراش رسول الله صلى الله عليه



وسلم طوته عنه، فقال‏:‏ يا بنية، أرغبت بي عن هذا الفراش، أم رغبت به عني‏؟‏ قالت‏:‏ بل هو فراش رسول



الله صلى الله عليه وسلم، وأنت رجل مشرك نجس‏.‏ فقال‏:‏ والله لقد أصابك بعدي شر‏.‏





ثم خرج حتى أتي رسول الله صلى الله عليه وسلم فكلمه، فلم يرد عليه شيئاً، ثم ذهب إلى أبي بكر فكلمه أن



يكلم رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال‏:‏ ما أنا بفاعل‏.‏ ثم أتي عمر بن الخطاب فكلمه، فقال‏:‏ أأنا أشفع لكم



إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم‏؟‏ فوالله لو لم أجد إلا الذَّرَّ لجاهدتكم به، ثم جاء فدخل على علي بن أبي


طالب، وعنده فاطمة، وحسن، غلام يدب بين يديهما، فقال‏:‏ يا علي، إنك أمس القوم بي رحماً، وإني قد جئت



في حاجة، فلا أرجعن كما جئت خائباً، اشفع لي إلى محمد، فقال‏:‏ ويحك يا أبا سفيان، لقد عزم رسول الله



صلى الله عليه وسلم على أمر ما نستطيع أن نكلمه فيه‏.‏ فالتفت إلى فاطمة، فقال‏:‏ هل لك أن تأمري ابنك هذا


فيجير بين الناس، فيكون سيد العرب إلى آخر الدهر‏؟‏ قالت‏:‏ والله ما يبلغ ابني ذاك أن يجير بين الناس، وما



يجير أحد على رسول الله صلى الله عليه وسلم‏.‏



وحيئذ أظلمت الدنيا أمام عيني أبي سفيان، فقال لعلى بن أبي طالب في هلع وانزعاج ويأس وقنوط‏:‏ يا أبا



الحسن، إني أري الأمور قد اشتدت علي، فانصحني، قال‏:‏ والله ما أعلم لك شيئاً يغني عنك‏.‏ ولكنك سيد بني



كنانة، فقم فأجر بين الناس، ثم الْحَقْ بأرضك‏.‏ قال‏:‏ أو ترى ذلك مغنياً عني شيئاً‏؟‏ قال‏:‏ لا والله ما أظنه، ولكني


لم أجد لك غير ذلك‏.‏ فقام أبو سفيان في المسجد، فقال‏:‏ أيها الناس، إني قد أجرت بين الناس، ثم ركب بعيره،



وانطلق‏.‏



ولما قدم على قريش، قالوا‏:‏ ما وراءك‏؟‏ قال‏:‏ جئت محمداً فكلمته، فوالله ما رد على شيئاً، ثم جئت ابن أبي



قحافة فلم أجد فيه خيراً، ثم جئت عمر بن الخطاب، فوجدته أدني العدو، ثم جئت علياً فوجدته ألين القوم، قد



أشار على بشيء صنعته، فوالله ما أدري هل يغني عني شيئاً أم لا‏؟‏ قالوا‏:‏ وبم أمرك‏؟‏ قال‏:‏ أمرني أن أجير



بين الناس، ففعلت، قالوا‏:‏ فهل أجاز ذلك محمد‏؟‏ قال‏:‏ لا‏.‏ قالوا‏:‏ ويلك، إن زاد الرجل على أن لعب بك‏.‏


قال‏: لا والله ما وجدت غير ذلك‏.‏







التهيؤ للغزوة ومحاولة الإخفاء‏‏


يؤخذ من رواية الطبراني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرعائشة ـ قبل أن يأتي إليه خبر نقض الميثاق



بثلاثة أيام ـ أن تجهزه، ولا يعلم أحد، فدخل عليها أبو بكر، فقال‏:‏ يابنية، ما هذا الجهاز‏؟‏ قالت‏:‏ والله ما أدري‏.‏



فقال‏:‏ والله ما هذا زمان غزو بني الأصفر، فأين يريد رسول الله‏؟‏ قالت‏:‏ والله لا علم لي، وفي صباح الثالثة



جاء عمرو بن سالم الخزاعي في أربعين راكباً، وارتجز‏:‏ يا رب إني ناشد محمداً‏.‏‏.‏‏.‏ ** الأبيات‏.‏





فعلم الناس بنقض الميثاق، وبعد عمرو جاء بديل، ثم أبو سفيان، وتأكد عند الناس الخبر، فأمرهم رسول الله



صلى الله عليه وسلم بالجهاز، وأعلمهم أنه سائر إلى مكة، وقال‏:‏ ‏(‏اللّهم خذ العيون والأخبار عن قريش حتى


نبغتها في بلادها‏)‏‏.‏



وزيادة في الإخفاء والتعمية بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية قوامها ثمانية رجال، تحت قيادة أبي



قتادة بن رِبْعِي، إلى بطن إضَم، فيما بين ذي خَشَب وذي المروة، على ثلاثة بُرُد من المدينة، في أول شهر


رمضان سنة 8 هـ ؛ ليظن الظان أنه صلى الله عليه وسلم يتوجه إلى تلك الناحية، ولتذهب بذلك الأخبار،



وواصلت هذه السرية سيرها، حتى إذا وصلت حيثما أمرت بلغها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج



إلى مكة، فسارت إليه حتى لحقته‏.‏





وكتب حاطب بن أبي بَلْتَعَة إلى قريش كتاباً يخبرهم بمسير رسول الله صلى الله عليه وسلم إليهم، ثم أعطاه



امرأة، وجعل لها جُعْلاً على أن تبلغه قريشاً، فجعلته في قرون رأسها، ثم خرجت به، وأتي رسول الله صلى



الله عليه وسلم الخبر من السماء بما صنع حاطب، فبعث علياً والمقداد والزبير بن العوام وأبا مَرْثَد الغَنَوِي


فقال‏:‏ ‏(‏انطلقوا حتى تأتوا رَوْضَةَ خَاخ، فإن بها ظعينة معها كتاب إلى قريش‏)‏، فانطلقوا تعادي بهم خيلهم حتى



وجدوا المرأة بذلك المكان، فاستنـزلوها، وقالوا‏:‏ معك كتاب‏؟‏ فقالت‏:‏ ما معي كتاب، ففتشوا رحلها فلم يجدوا



شيئاً‏.‏ فقال لها علي ‏:‏ أحلف بالله، ما كذب رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا كذبنا، والله لتخرجن الكتاب



أو لنجردنك‏.‏ فلما رأت الجد منه قالت‏:‏ أعرض، فأعرض، فحلت قرون رأسها، فاستخرجت الكتاب منها،


فدفعته إليهم، فأتوا به رسول الله صلى الله عليه وسلم، فإذا فيه‏:‏ ‏(‏من حاطب بن أبي بلتعة إلى قريش‏)‏



يخبرهم بمسير رسول الله صلى الله عليه وسلم، فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم حاطباً، فقال‏:‏ ‏(‏ما هذا


يا حطب‏؟‏‏)‏ فقال‏:‏ لا تَعْجَلْ عليّ يا رسول الله‏.‏ والله إني لمؤمن بالله ورسوله، وما ارتددت ولا بدلت، ولكني



كنت امرأ مُلْصَقـًا في قريش ؛ لست من أنْفَسِهم، ولي فيهم أهل وعشيرة وولد، وليس لي فيهم قرابة يحمونهم،


وكان من معك له قرابات يحمونهم، فأحببت إذ فاتني ذلك أن أتخذ عندهم يداً يحمون بها قرابتي‏.



فقال عمربن الخطاب‏:‏ دعني يا رسول الله أضرب عنقه، فإنه قد خان الله ورسوله، وقد نافق، فقال رسول الله صلى


الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏إنه قد شهد بدراً، وما يدريك يا عمر لعل الله قد اطلع على أهل بدر فقال‏:‏ اعملوا ما شئتم فقد


غفرت لكم‏)‏، فذَرَفَتْ عينا عمر، وقال‏:‏ الله ورسوله أعلم‏.‏



وهكذا أخذ الله العيون، فلم يبلغ إلى قريش أي خبر من أخبار تجهز المسلمين وتهيئهم للزحف والقتال‏.‏






الجيش الإسلامي يتحرك نحو مكة‏‏


ولعشر خلون من شهر رمضان المبارك 8 هـ، غادر رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة متجهاً إلى مكة،


في عشرة ألاف من الصحابة رضي الله عنهم، واستخـلف على المدينة أبا رُهْم الغفاري‏.‏





ولما كان بالجُحْفَة ـ أو فوق ذلك ـ لقيه عمه العباس بن عبد المطلب، وكان قد خرج بأهله وعياله مسلماً



مهاجراً، ثم لما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم بالأبواء لقيه ابن عمه أبو سفيان ابن الحارث وابن عمته



عبد الله بن أبي أمية، فأعرض عنهما، لما كان يلقاه منهما من شدة الأذي والهجو، فقالت له أم سلمة‏:‏ لا يكن



ابن عمك وابن عمتك أشقي الناس بك‏.‏





وقال علي لأبي سفيان بن الحارث‏:‏ ائت رسول الله صلى الله عليه وسلم من قبل وجهه، فقل له ما قال إخوة


يوسف ليوسف‏:‏ ‏{‏قَالُواْ تَاللّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللّهُ عَلَيْنَا وَإِن كُنَّا لَخَاطِئِينَ‏}






‏[‏يوسف‏:‏91‏]‏، فإنه لا يرضي أن يكون أحد أحسن منه قولاً‏.‏ ففعل ذلك أبو سفيان، فقال له رسول الله صلى



الله عليه وسلم‏:‏{‏قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ‏} ‏[‏يوسف‏:‏92‏]‏، فأنشده أبو


سفيان أبياتاً ،، فضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم صدره وقال‏:‏ ‏(‏أنتَ طَرَّدْتَنِي كل مُطَرَّد‏؟‏‏)‏‏.‏










الجيش الإسلامي ينزل بمَرِّ الظَّهْرَان‏‏




وواصل رسول الله صلى الله عليه وسلم سيره وهو صائم، والناس صيام، حتى بلغ الكُدَيْد ـ وهو ماء بين



عُسْفَان وقُدَيْد ـ فأفطر، وأفطر الناس معه‏.‏ ثم واصل سيره حتى نزل بمر الظهران ـ وادي فاطمة ـ نزله


عشاء، فأمر الجيش، فأوقدوا النيران، فأوقدت عشرة آلاف نار، وجعل رسول الله صلى الله عليه وسلم



على الحرس عمر بن الخطاب رضي الله عنه .






أبو سفيان بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم‏




وركب العباس ـ بعد نزول المسلمين بمر الظهران ـ بغلة رسول الله صلى الله عليه وسلم البيضاء، وخرج



يلتمس، لعله يجد بعض الحَطَّابة أو أحداً يخبر قريشاً ليخرجوا يستأمنون رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل



أن يدخلها‏.‏



وكان الله قد عمي الأخبار عن قريش، فهم على وَجَلٍ وترقب، وكان أبو سفيان يخرج يتجسس الأخبار، فكان


قد خرج هو وحكيم بن حزام، وبديل بن ورقاء يتجسسون الأخبار‏.‏



قال العباس‏:‏ والله إني لأسير عليها ـ أي على بغلة رسول الله صلى الله عليه وسلم ـ إذ سمعت كلام أبي سفيان



وبديل بن ورقاء، وهما يتراجعان، وأبو سفيان يقول‏:‏ ما رأيت كالليلة نيراناً قط ولا عسكراً‏.‏ قال‏:‏ يقول بديل‏:‏


هذه والله خزاعة، حَمَشَتْها الحرب، فيقول أبو سفيان‏:‏ خزاعة أقل وأذل من أن تكون هذه نيرانها وعسكرها‏.‏





قال العباس‏:‏ فعرفت صوته، فقلت‏:‏ أبا حَنْظَلَة‏؟‏ فعرف صوتي، فقال‏:‏ أبا الفضل‏؟‏ قلت‏:‏ نعم‏.‏ قال‏:‏ مالك‏؟‏


فداك أبي وأمي‏ .‏ قلت‏:‏ هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم في الناس، واصباح قريش والله‏.‏





قال‏:‏ فما الحيلة فداك أبي وأمي‏؟‏، قلت‏:‏ والله لئن ظفر بك ليضربن عنقك، فاركب في عجز هذه البغلة، حتى



آتي بك رسول الله صلى الله عليه وسلم فأستأمنه لك، فركب خلفي، ورجع صاحباه‏.‏


قال‏:‏ فجئت به، فكلما مررت به على نار من نيران المسلمين، قالوا‏:‏ من هذا‏؟‏ فإذا رأوا بغلة رسول الله صلى



الله عليه وسلم وأنا عليها قالوا‏:‏ عم رسول الله صلى الله عليه وسلم على بغلته‏.‏ حتى مررت بنار عمر بن



الخطاب فقال‏:‏ من هذا‏؟‏ وقام إلى، فلما رأي أبا سفيان على عجز الدابة قال‏:‏ أبو سفيان، عدو الله‏؟‏



الحمد لله الذي أمكن منك بغير عقد ولا عهد، ثم خرج يشتد نحو رسول الله صلى الله عليه وسلم، وركضتُ



البغلة فسبقت، فاقتحمت عن البغلة، فدخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم، ودخل عليه عمر، فقال‏:‏



يا رسول الله، هذا أبو سفيان فدعني أضرب عنقه، قال‏:‏ قلت‏:‏ يا رسول الله، إني قد أجرته، ثم جلست إلى



رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخذت برأسه، فقلت‏:‏ والله لا يناجيه الليلة أحد دوني، فلما أكثر عمر في



شأنه قلت‏:‏ مهلاً يا عمر، فوالله لو كان من رجال بني عدي بن كعب ما قلت مثل هذا، قال‏:‏ مهلاً يا عباس،



فوالله لإسلامك كان أحب إلى من إسلام الخطاب، لو أسلم، وما بي إلا أني قد عرفت أن إسلامك كان أحب


إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من إسلام الخطاب‏.‏



فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏اذهب به يا عباس إلى رحلك، فإذا أصبحت فأتني به‏)‏، فذهبت، فلما



أصبحت غدوت به إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلما رآه قال‏:‏ ‏(‏ويحك يا أبا سفيان، ألم يأن لك أن


تعلم أن لا إله إلا الله‏؟‏‏)‏ قال‏:‏ بأبي أنت وأمي، ما أحلمك وأكرمك وأوصلك‏؟‏ لقد ظننت أن لو كان مع الله إله



غيره لقد أغني عني شيئاً بعد‏.‏



قال‏:‏ ‏(‏ويحك يا أبا سفيان، ألم يأن لك أن تعلم أني رسول الله‏؟‏‏)‏، قال‏:‏ بأبي أنت وأمي، ما أحلمك وأكرمك



وأوصلك‏:‏ أما هذه فإن في النفس حتى الآن منها شيء‏.‏ فقال له العباس‏:‏ ويحك أسلم، واشهد أن لا إله إلا



الله، وأن محمداً رسول الله، قبل أن تضرب عنقك، فأسلم وشهد شهادة الحق‏.‏



قال العباس‏:‏ يا رسول الله، إن أبا سفيان رجل يحب الفخر فاجعل له شيئاً‏.‏ قال‏:‏ ‏(‏نعم، من دخل دار أبي سفيان



فهو آمن ، ومن أغلق عليه بابه فهو آمن، ومن دخل المسجد الحرام فهو آمن‏)‏‏.‏











يتبع ,,,,




الجيش الإسلامي يغادر مر الظهران إلى مكة‏‏

قريش تباغت زحف الجيش الإسلامي‏

الرسول صلى الله عليه وسلم يدخل المسجد الحرام ويطهره من الأصنام‏ ...







********************





** يارب إني ناشد محمدا


حلف أبينا وأبيه الأتلدا



قد كنتم ولدا وكنا والدا



ثمت اسلمنا فلم ننزع يدا



فنصر نصرك الله نصرا ابدا



وادع عباد الله يأتو مددا



فيهم رسول الله قد تجردا



أبيض مثل البدر يسمو صعدا



إن سيم خسفا وجهه تربدا



في فيلق كالبحر يجري مزبدا



إن قريشا اخلفوك الموعدا



ونقضو ميثاقك الموكــدا



وجعلو في كداء رصدا



وزعمو ان لست تدعو احدا



وهم اذل واقل عددا



هم بيوتنا بالوتير هجدا



وقتلونا ركعا وسجدا




**************************

sun rise غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
رسالة لكل زوار منتديات العبير

عزيزي الزائر أتمنى انك استفدت من الموضوع و لكن من اجل منتدى ارقي و ارقي برجاء عدم نقل الموضوع و يمكنك التسجيل معنا و المشاركة معنا و النقاش في كافه المواضيع الجاده اذا رغبت في ذلك فانا لا ادعوك للتسجيل بل ادعوك للإبداع معنا . للتسجيل اضغظ هنا .

قديم 22-08-2010, 06:00 AM   #2
مشرفة الأحتياجات الخاصة


 رقم العضوية :  57209
 تاريخ التسجيل :  17-11-2009
 المشاركات :  24,503
 الدولة :  طالبها بالحياة
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  68680
 قوة التقييم :  عزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud of
 SMS :

من الجيد اننا نكتب من خلف الشاشة ومن الجيد جدا انة لا احد يستطيع التاكد من كوننا نبكي ام لا

 اخر مواضيع » عزوف
 تفاصيل مشاركات » عزوف
 أوسمة و جوائز » عزوف
 معلومات الاتصال بـ عزوف

افتراضي


الله يرضى عليك ويرزقك الجنة

مواضيعك دوم مميزة

عزوف غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 24-08-2010, 03:55 AM   #3
زهرهـ خنقها الزمنـ يوماً ..!


 رقم العضوية :  24094
 تاريخ التسجيل :  17-12-2008
 المشاركات :  3,156
 الدولة :  حيَثُ يَنتَعِشْ العَـــــطََاء..
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  90
 قوة التقييم :  دمعة فراق will become famous soon enough
 SMS :

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

 اخر مواضيع » دمعة فراق
 تفاصيل مشاركات » دمعة فراق
 أوسمة و جوائز » دمعة فراق
 معلومات الاتصال بـ دمعة فراق

افتراضي


بارك الله فيك وعساك ع القوه ياااارب

دمعة فراق غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 25-08-2010, 01:07 AM   #4


 رقم العضوية :  18808
 تاريخ التسجيل :  26-08-2008
 المشاركات :  4,122
 الدولة :  كيف لراحلٍ أن يقيم ؟!
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  2229
 قوة التقييم :  sun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud of
 SMS :

اللهم صلٍ على محمد وآله

 اخر مواضيع » sun rise
 تفاصيل مشاركات » sun rise
 أوسمة و جوائز » sun rise
 معلومات الاتصال بـ sun rise

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عزوف مشاهدة المشاركة
الله يرضى عليك ويرزقك الجنة

مواضيعك دوم مميزة



وعليكِ يارب

المميز تواجدك والله



sun rise غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 25-08-2010, 01:08 AM   #5


 رقم العضوية :  18808
 تاريخ التسجيل :  26-08-2008
 المشاركات :  4,122
 الدولة :  كيف لراحلٍ أن يقيم ؟!
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  2229
 قوة التقييم :  sun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud of
 SMS :

اللهم صلٍ على محمد وآله

 اخر مواضيع » sun rise
 تفاصيل مشاركات » sun rise
 أوسمة و جوائز » sun rise
 معلومات الاتصال بـ sun rise

Ahmed22



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دمعة فراق مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك وعساك ع القوه ياااارب

هلا بك

sun rise غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 26-08-2010, 11:48 PM   #6
تم حظره
~الخير يا يمه أشوفه جنة أقدامكـ ~


 رقم العضوية :  22694
 تاريخ التسجيل :  21-11-2008
 المشاركات :  19,110
 الدولة :  ~قلب ست الحبايب"
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  1368
 قوة التقييم :  كبرياء أصايل has much to be proud ofكبرياء أصايل has much to be proud ofكبرياء أصايل has much to be proud ofكبرياء أصايل has much to be proud ofكبرياء أصايل has much to be proud ofكبرياء أصايل has much to be proud ofكبرياء أصايل has much to be proud ofكبرياء أصايل has much to be proud ofكبرياء أصايل has much to be proud ofكبرياء أصايل has much to be proud of
 اخر مواضيع » كبرياء أصايل
 تفاصيل مشاركات » كبرياء أصايل
 أوسمة و جوائز » كبرياء أصايل
 معلومات الاتصال بـ كبرياء أصايل

افتراضي


جزاكِ الله جنة عرضها كعرض السموات والأرض

كبرياء أصايل غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 27-08-2010, 12:21 AM   #7
ILOVE China


 رقم العضوية :  79307
 تاريخ التسجيل :  05-07-2010
 المشاركات :  1,035
 الدولة :  في قلب الصين
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  اميره الذوق is on a distinguished road
 SMS :

تـــــــــــــــــذكر ســــــــورة [الــكهف ] كـــل جمــــعة

 اخر مواضيع » اميره الذوق
 تفاصيل مشاركات » اميره الذوق
 أوسمة و جوائز » اميره الذوق
 معلومات الاتصال بـ اميره الذوق

افتراضي


الله يجزاكــــي الجنة

اميره الذوق غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 28-08-2010, 11:14 AM   #8


 رقم العضوية :  10
 تاريخ التسجيل :  20-02-2007
 المشاركات :  19,959
 الجـنـس :  ذكر
 عدد النقاط :  91
 قوة التقييم :  سكوتي كلآآم will become famous soon enough
 اخر مواضيع » سكوتي كلآآم
 تفاصيل مشاركات » سكوتي كلآآم
 أوسمة و جوائز » سكوتي كلآآم
 معلومات الاتصال بـ سكوتي كلآآم

افتراضي


جزآكِ الله كل خير وجعل ماذكرتيه في ميزان حسناتك يارب

سكوتي كلآآم غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 28-08-2010, 05:11 PM   #9


 رقم العضوية :  18808
 تاريخ التسجيل :  26-08-2008
 المشاركات :  4,122
 الدولة :  كيف لراحلٍ أن يقيم ؟!
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  2229
 قوة التقييم :  sun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud ofsun rise has much to be proud of
 SMS :

اللهم صلٍ على محمد وآله

 اخر مواضيع » sun rise
 تفاصيل مشاركات » sun rise
 أوسمة و جوائز » sun rise
 معلومات الاتصال بـ sun rise

افتراضي


آآآمين وياكم جميعا أحبتي

أسأل الله الإخلاص والثبات

sun rise غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 29-08-2010, 12:50 AM   #10


 رقم العضوية :  1
 تاريخ التسجيل :  22-07-2004
 المشاركات :  69,691
 الدولة :  ムレ3乃乇乇尺
 الجـنـس :  ذكر
 العمر :  37
 عدد النقاط :  243859
 قوة التقييم :  عبد الله الساهر تم تعطيل التقييم
 SMS :

حتى لو اجتهدت و قطعت فؤادك.. ووضعته للناس في طبق فضي ليرضوا عنك لن تفلح وربما لن تصل لمستوى يرضيك أنت عن نفسك فاجتهد ليكون الله وحده راضياً عنك وأغمض عينيك عن ما سواه

 اخر مواضيع » عبد الله الساهر
 تفاصيل مشاركات » عبد الله الساهر
 أوسمة و جوائز » عبد الله الساهر
 معلومات الاتصال بـ عبد الله الساهر

افتراضي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


مواقف .. ماقبل الفتح .. و بنقض قريش للميثاق

استحقوا .. المذلة بفتح مكة ..

وكانت مكاسب كبيرة بإسلام من لم يسلموا وكانوا في قومهم ذو شأن

وبإنتظار الفتح العظيم .. والعز للإسلام والمسلمين

ربي يرضى عليها ويجعلها في ميزان حسناتك

عبد الله الساهر متواجد حالياً
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رحمة النبى فى فتح مكة - للشيخ إبراهيم الزبيدي انصرنبيك مجلس نبي الرحمة وعظماء التاريخ الاسلامي 6 19-11-2014 08:45 AM
تاريخ مكة المكرمة رمزالعطاء مجالسُ الدعوةِ إلى الله حُجةٌ وتاجٌ من نور 8 03-08-2014 02:21 PM
دعوة 6438 من المتقدمين لمفاضلة الوظائف التعليمية عبد الله الساهر مجلس أوراق ملونة 43 21-06-2013 12:38 PM
فتح باب التقديم للوظائف الموسمية بتقني مكة عبد الله الساهر مجلس أوراق ملونة 9 23-09-2012 11:57 PM


الساعة الآن 12:43 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة لـ : منتديات العبير
المحتوى المنشور فى موقع العبير لايعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبها