۩ ۞ ۩ مجلس القرآن الكريم وعلومه ۩ ۞ ۩ آداب تلاوة القرآن الكريم - تحفيظ القرآن الكريم - تجويد - تسميع


عدد مرات النقر : 22,933
عدد  مرات الظهور : 35,637,905

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-08-2010, 05:24 AM   #1
مشرفة مجلس الشريعة


 رقم العضوية :  21996
 تاريخ التسجيل :  11-11-2008
 المشاركات :  8,689
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  3825
 قوة التقييم :  نديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud of
 SMS :

اللهم اغفرلي ولوالدي وارحمهماكما ربياني صغير اللهم اشرح لي صدري ويسرلي امري واحلل عقدتي..

 اخر مواضيع » نديم الليل
 تفاصيل مشاركات » نديم الليل
 أوسمة و جوائز » نديم الليل
 معلومات الاتصال بـ نديم الليل

افتراضي ليدبروا..آياته (الجزء السابع عشر&الثامن عشر)


الجزء السابع عشر(سورة الأنبياء)

- ( (قالوا أجئتنا بالحق أم أنت من اللاعبين) هكذا قال قوم إبراهيم _لما دعاهم إلى التوحيد _ فهم يدركون أن الدين الحق لا يجتمع مع اللعب والباطل , فكيف يريد بعض المنهزمين أن تعيش الأمة بدين ملفق يجمع أنواعا من اللعب والباطل مع شيء من الحق ؟(فماذا بعد الحق إلا الضلال ؟)



في قصة إبراهيم عليه السلام في سورة الأنبياء قال : (وأرادوا به كيدا فجعلناهم الأخسرين ) وفي الصافات : (فأرادوا به كيدا فجعلناهم الأسفلين ) وهي قصة واحدة فما الحكمة فيه ؟ والجواب : في سورة الأنبياء أخبر الله تعالى عن إبراهيم عليه السلام أنه كاد أصنامهم (وتالله لأكيدن أصنامكم )وأخبر أنهم أرادوا أن يكيدوه كذلك (وأرادوا به كيدا ) فتقابل الكيدان , فلما عاد عليهم كيدهم عبر بالخسارة . وفي الصافات قال قبلها : (قالوا ابنوا له بنيانا فألقوه في الجحيم ) فلما رموا نبي الله من فوق البناء إلى أسفل , عاقبهم الله من جنس عملهم فجعلهم هم الأسفلين , وأصبح أمر نبي الله عاليا .

تأمل قوله تعالى : (وذا النون إذ ذهب مغاضبا ) وقوله تعالى : ( ولا تكن كصاحب الحوت إذ نادى وهو مكظوم) تجد انه أضاف كلمة (ذا)إلى (النون ) وكلمة (صاحب ) إلى (الحوت ) والمقصود , واحد وهو يونس عليه السلام , وسر ذلك _ والله أعلم _ أن النون اسم للحوت العظيم , وكلمه (ذا ) تطلق مع ما يدل على العظمة .





إظهار الافتقار , والإقرار بالذنب من أسباب إجابة الدعاء , تأمل كيف جمعها يونس عليه السلام في ذلك الدعاء العظيم : (فنادى في الظلمات أن لا اله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين * فاستجبنا له ) ولهذا كان سيد الاستغفار من أفضل الأدعية لتضمنه هذا المعنى .




يقول أحد المشتركين:عندما حرمت من الذرية ست سنوات ,وطرقت أبواب المستشفيات ولم أجد فائدة ,تذكرت قول زكريا (رب لا تذرني فردا وأنت خير الوارثين ) فأصبحت أرددها دائما مع الدعاء والاستغفار ,والرقية حتى رزقني الله بطفلين ولله الحمد.



كرم الرب يتجاوز طمع الأنبياء فيه مع عظيم علمهم به فهذا زكريا لهج بالدعاء ونادى(رب لا تذرني فردا) فاستجيب له وجاءته البشرى فلم يملك أن قال (قال رب أنى يكون لي غلام وقد بلغني الكبر وامرأتي عاقر). فلله ما أعظم إحسان ربنا وما أوسع كرمه .فا للهم بلغنا برحمتك فوق ما نرجو فيك ونؤمل.




(ويدعوننا رغبا ورهبا) دام خوفهم من ربهم فلم يفارق خوفه قلوبهم .إن نزلت بهم رغبه خافوا أن يكون ذلك استدراجا من الله لهم وأن نزلت بهم رهبه خافوا أن يكون الله قد أمر بأخذهم لبعض ما سلف منهم .




(إنهم كانوا يسارعون في الخيرات ) ولم يقل يسارعون إلى الخيرات ,لأنهم منهمكون في أعمال خيره ,فهمهم المسارعة فيها ,والازدياد منها ,بخلاف من يسارع إلى شيء ,فكأنه لم يكن فيه أصلا,فهو يسرع إليه ليكون فيه





إذا تأملت قوله تعالى
( إن الذين سبقت لهم منا الحسنى أولئك عنها مبعدون ) وأضفت له قوله تعالى: ( لا يستوي منكم من أنفق من قبل الفتح وقتل أولئك أعظم درجة من الذين أنفقوا من بعد وقاتلوا وكلا وعد الله الحسنى) تبين لك أن الصحابة كلهم من أهل الجنة قطعا , لأنه وعد أهل الحسنى بالأبعاد عن النار ,وأخبر أن الصحابة سواء من أسلم قبل الفتح أو بعده موعود بالحسنى





(انه يعلم الجهر من القول ويعلم ما تكتمون )أختص الله تعالى بعلم الجهر من القول من جهة أنه أذا اشتدت الأصوات وتداخلت فأنها حاله لا يسمع فيها الإنسان ولا يميز الكلام ـ أما الله عز وجل فانه يسمع كلام كل شخص بعينه ولا يشغله سمع كلام عن سمع آخر




في قوله تعالى(أحكم بالحق) المراد منه :كن أنت أيها القائل على الحق ,ليمكنك أن تقول :أحكم بالحق ,لأن المبطل لا يمكنه أن يقول أحكم بالحق


الجزء السابع عشر (سورة الحج)



يا هذا .... اعبد الله لما أراده منك لا لمرادك منه ,فمن عبده لمراد نفسه فهو ممن يعبد الله على حرف (فان أصابه خير أطمأن به وإن أصابته فتنه انقلب على وجهه خسر الدنيا والأخرة ذلك هو الخسران المبين ) ومتى قويت المعرفة والمحبة لم يرد صاحبها إلا ما يريده مولاه .



وصف الله المسجد الحرام بقوله (الذي جعلنه للناس ) للإيماء إلى عله مؤاخذه المشركين بصدهم عنه ,لأجل أنهم خالفوا ما أراد الله منه فإنه جعله للناس كلهم يستوي في أحقيته التعبد به العاكف فيه أي :المستقر في المسجد والبادي أي :البعيد عنه إذا دخله "


(يأتوك رجالا وعلى كل ضامر)في تقديم ذكر الرجال على الركبان فائدة جليلة ,وهي أن الله تعالى شرط في الحج الاستطاعة ولابد من السفر إليه لغالب الناس فذكر نوعي الحجاج لقطع توهم من يظن أنه لا يجب إلا على راكب ,فقدم الرجال اهتماما بهذا المعنى وتأكيدا,أو أن هذا التقديم جبرا لهم لأن نفوس الركبان تزدريهم "



بعد أن ذكر الله المناسك في سورة الحج قال: ( ذلك ومن يعظم حر مات الله فهو خير له عند ربه ) ففيه إشارة إلى أن الحج ليس أقوالا وأعمالا جوفاء,وأن الخير الكثير إنما هو لمن تنسك ,معظما لحرمات الله متقيا معصيته ولعل في افتتاح السورة بالأمر بالتقوى ,واختتامها بالجهاد في الله حق المجاهدة تأكيدا لذلك.





(ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب ) أضاف التقوى إلى القلوب ,لأن حقيقة التقوى في القلب ,ولهذا قال عليه الصلاة والسلام (التقوى هاهنا )ثلاثا ,وأشار إلى صدره"



من شعائر الله التي قل العمل بها :سوق الهدي إلى الحرم قال تعالى "ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب * لكم فيها منافع إلى أجل مسمى ثم محلها إلى البيت العتيق" وقـــال "
وَالْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُم مِّن شَعَائِرِ اللَّـهِ لَكُمْ فِيهَا خَيْرٌ ۖ فَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّـهِ عَلَيْهَا صَوَافَّ ۖ فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ ۚ كَذَٰلِكَ سَخَّرْنَاهَا لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ
" قـال الرازي "وما خلق العاقل بالحرص على شيء شهد الله - تعالى - بأن فيه خيرا وبأن فيه منافع"





قال تعالى في سياق آيات الحج "وبشر المخبتين * الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم والصابرين على ما أصابهم و المقيمي الصلاة ومما رزقناهم ينفقون" ذكر للمخبتين أربع علامات: وجل قلوبهم عند ذكره (والوجل خوف مقرون بهيبة ومحبه ) ,وصبرهم على أقداره ,وإتيانهم بالصلاة قائمة الأركان ظاهرا وباطنا ,وإحسانهم إلى عباده بالأنفاق مما آتاهم"
فما أجمل أن ترى الحاج وقد جمل ظاهره وباطنه بهذه العلامات




قال تعالى "لن ينال الله لحومها ولا دماؤها ولكن يناله التقوى منكم " فالعبادات إن لم يقترن بها الإخلاص وتقوى الله كانت كالقشور الذي لا لب فيه ,والجسد الذي لا روح فيه"
ورد في آيات الحج من العناية بأمر القلوب ما لم يرد في أي ركن من أركان الإسلام ,لما في أعمال الحج من مظاهر قد تصرف عن مقاصده العظيم إلى ضدها , تأمل :"لن ينال الله لحومها ولا دماؤها ولكن يناله التقوى منكم" فتعاهد قلبك حين أداء نسكك




وفيها _ أي سورة الحج _ من التوحيد والحكم والمواعظ _ على اختصارها _ ما هو بين لمن تدبره , وفيها ذكر الواجبات والمستحبات كلها : توحيدا وصلاة وزكاة وصياما , قد تضمن ذلك قوله تعالى : ( يأيها الذين امنوا اركعوا واسجدوا واعبدوا ربكم وافعلوا الخير لعلكم تفلحون ) فهذه الآية والتي بعدها لم تترك خيرا إلا جمعته , ولا شرا إلا نفته.




إذا عبر عن شي بأحد أجزائه فهذا دليل عن أنه ركن فيه , ومن هنا أخذت ركنية الركوع والسجود في الصلاة من قولة : (يأيها الذين امنوا اركعوا واسجدوا واعبدوا ربكم وافعلوا الخير لعلكم تفلحون )



ختم الله سورة الحج بقوله : (وجاهدوا في الله حق جهاده ) وفي ذلك _ والله أعلم _ إشارة إلى استمرار الجهاد والمجاهدة بعد الحج , وأن ذلك ليس خاصا به , بل العبد محتاج لها في الصلاة , والزكاة , والاعتصام بالله , مبينا أن الانضباط بالشريعة _ مع حاجته إلى المجاهدة_ ليس فيها أي حرج أو عسر ,بل هو سمة هذا الدين , ومنهج أبينا إبراهيم , فهل ينتبه لذلك من يركن للراحة والتفريط بعد الحج ؟



ختاما رزقنا الله واياكم تلاوة كتابه وتدبر آياته



نديم الليل غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
رسالة لكل زوار منتديات العبير

عزيزي الزائر أتمنى انك استفدت من الموضوع و لكن من اجل منتدى ارقي و ارقي برجاء عدم نقل الموضوع و يمكنك التسجيل معنا و المشاركة معنا و النقاش في كافه المواضيع الجاده اذا رغبت في ذلك فانا لا ادعوك للتسجيل بل ادعوك للإبداع معنا . للتسجيل اضغظ هنا .

قديم 30-08-2010, 05:31 AM   #2
مشرفة مجلس الشريعة


 رقم العضوية :  21996
 تاريخ التسجيل :  11-11-2008
 المشاركات :  8,689
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  3825
 قوة التقييم :  نديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud of
 SMS :

اللهم اغفرلي ولوالدي وارحمهماكما ربياني صغير اللهم اشرح لي صدري ويسرلي امري واحلل عقدتي..

 اخر مواضيع » نديم الليل
 تفاصيل مشاركات » نديم الليل
 أوسمة و جوائز » نديم الليل
 معلومات الاتصال بـ نديم الليل

افتراضي الجزء الثامن عشر(سورة المؤمنون &النور&الفرقان)


الجزء الثامن عشر (سورة المؤمنون )



اقرأ أول سورة "المؤمنون " بتدبر, تجد أن من أهم صفات المؤمنين المفلحين : إتقان العمل , والمداومة عليه , وهذان الأمران هما سر النجاح وأساس الفلاح , فالخشوع في الصلاة يشير إلى ضرورة الإتقان , والمحافظة على جميع الصلوات لا تكون إلا بالمداومة والاستمرار .


سورة المؤمنين أولها (قد أفلح المؤمنون ) وآخرها : (انه لا يفلح الكافرون ) فشتان مابين الفاتحة والخاتمة
فتأمل – يا عبد الله- في الصفات التي جعلت أولئك المؤمنون يفلحون , وتأمل أواخر السورة لتدرك لم لا يفلح الكافرون ؟


من أعظم موانع الخشوع : كثرة اللغو والحديث الذي لا منفعة فيه , ولذلك ذكر من صفات المؤمنين إعراضهم عن اللغو بعد ما ذكر خشوعهم فقال : (قد أفلح المؤمنون * الذين هم في صلاتهم خاشعون * والذين هم عن اللغو معرضون )



تأمل كيف قرن الله بين أكل الطيبات وعمل الصالحات في قوله تعالى : (يأيها الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحا ) فأكل الحلال الطيب مما يعين العبد على فعل الصالحات , كما أن أكل الحرام أو الوقوع في المشتبهات مما يثقل العبد عن فعل الصالحات .



أوصى سفيان الثوري رجلا فقال : إياك أن تزداد بحلمه عنك جرأة على المعصية , فان الله لم يرض لأنبيائه المعصية والحرام والظلم , فقال : (يأيها الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحا ) ثم قال للمؤمنين : (يأيها الذين امنوا أنفقوا من طيبات ما كسبتم ) ثم أجملها فقال : ( يأيها الناس كلوا مما في الأرض حلا لا طيبا ولا تتبعوا خطوات الشيطان انه لكم عدو مبين )


قال تعالى : (والذين يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجلة أنهم إلى ربهم راجعون ) أي : خائفة , يقول الحسن البصري : يعملون ما يعملون من أعمال البر , وهم يخافون ألا ينجيهم ذلك من عذاب ربهم , إن المؤمن جمع إحسانا وشفقة , وان المنافق جمع إساءة وأمنا .



كان سهل بن عبد الله التستري يقول : إنما خوف الصديقين من سوء الخاتمة عند كل خطرة , وعند كل حركة , وهم الذين وصفهم الله تعالى بقوله : (وقلوبهم وجلة )


(أولئك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون ) هذا دليل على أن المبادرة إلى الأعمال الصالحة , من صلاة في أول الوقت – وغير ذلك من العبادات – هو الأفضل , ومدح الباري أدل دليل على صفه الفضل في الممدوح على غيره .



(ادفع بالتي هي أحسن نحن أعلم بما يصفون ) فقه الآية : اسلك مسلك الكرام , ولا تلحظ جانب المكافأة و ادفع بغير عوض , ولا تسلك مسلك المبايعة , ويدخل فيه : سلم على من لم يسلم عليك والأمثلة تكثر .







الجزء الثامن عشر (سورة النور )


قال تعالى في أول سورة النور : ( سورة أنزلناها وفرضناها وأنزلنا فيها آيات بينات ) فهذه السورة فيها حجج التوحيد , ودلائل الأحكام , والكل آيات بينات , فحجج العقول ترشد إلى مسائل التوحيد , ودلائل الحكام ترشد إلى وجه الحق , وترفع غمة الجهل , وهذا هو شرف السورة , فيكون شرفا للنبي – صلى الله عليه وسلم - في الولاية و شرفا لنا في الهداية .




قوله تعالى بعد ذكره أحكام القذف : ( ولولا فضل الله عليكم ورحمته وان الله تواب حكيم ) قد يقال : إن المتوقع أن يقال : (تواب رحيم ) لأن الرحمة مناسبة للتوبة , لكن ختمت باسم الله (حكيم ) إشارة إلى فائدة مشروعية اللعان وحكمته , وهي الستر عن هذه الفاحشة العظيمة .




(إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين امنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والأخرة ) في هذه الآية وعيد رباني لا يتخلف للذين يتبنون مشاريع الفساد والإفساد في الأرض بالعذاب الأليم في الدنيا قبل الآخرة , سواء كان حسيا أو نفسيا , علمنا به أم لم نعلم , ولذلك ختمها بقوله : ( والله يعلم وأنتم لا تعلمون ) وفي ذلك شفاء لصدور المؤمنين , وإذهاب لغيظ قلوبهم




أتحب أن يعفوا الله عنك , ويغفر لك ؟ انه عمل سهل . لكنه عند الله عظيم , وهذا يتحقق لك بان تعفو وتصفح عن كل مسلم أخطا في حقك , أو أساء إليك ,أو ظلمك , فأن استثقلت نفسك هذا فذكرها قول ربها : (وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور رحيم )



لماذا توصف المؤمنات المحصنات ب (الغافلات ) انه وصف لطيف محمود يجسد المجتمع البريء , والبيت الطاهر الذي تشب فتياته زهرات ناصعات , لا يعرفن الإثم , إنهن غافلات عن ملوثات الطباع السافلة , وإذا كان الأمر كذلك فتأملوا كيف تتعاون الأقلام الساقطة , والأفلام الهابطة لتمزق حجاب الغفلة هذا , ثم تتسابق وتتنافس في شرح المعاصي , وفضح الأسرار وهتك الأسرار , وفتح عيون الصغار قبل الكبار ؟ألا ساء ما يزرون .



لما ذكر الله الأمر بغض البصر للمؤمنين والمؤمنات في سورة النور ختمها بقوله سبحانه : (وتوبوا إلى الله جميعا أيه المؤمنون لعلكم تفلحون ) وكأن تنصيصه على ذكر الجميع إشارة إلى أن هذا الذنب لا يكاد يسلم منه احد .




تأمل هذا السر العظيم من أسرار التنزيل , وإعجاز القرآن الكريم , ذلك أن الله_ تعالى - لما ذكر في فاتحة سورة النور شناعة جريمة الزنى , وتحريمها تحريما غائبا , ذكر سبحانه من فاتحتها إلى تمام الآية 33 : أربع عشرة وسيلة وقائية , تحجب هذه الفاحشة , وتقاوم وقوعها في مجتمع الطهر والعفاف جماعة المسلمين , وهذه الوسائل الواقية : فعلية , و قوليه , وإرادية
فحاول أن تستخرجها زادك الله فهما في كتابه



(الله نور السموات والأرض ) فهلا سألت نفسك – إذا أحسست بظلمة في صدرك , أو قلبك – ما لذي يحول بينك وبين هذا النور العظيم الذي ملأ الكون كله ؟ (و من لم يجعل الله له نور فما له من نور )

في قوله تعالى : (الزجاجة كأنها كوكب دري ) شبه الله - تعالى - الزجاجة بالكوكب , ولم يشبهها بالشمس والقمر , لأن الشمس والقمر يلحقهما الخسوف , والكواكب لا يلحقها الخسوف .



(يهدي الله لنوره من يشاء ) تأمل , كم حرم هذا النور أناس كثيرون هم أذكى منك ؟ وأكثر اطلاعا منك ؟ وأقوى منك ؟ وأغنى منك ؟ فاثبت على هذا النور , حتى ـ تأتي – بفضل الله – يوم القيامة مع من (نورهم يسعى بين أيديهم وبأيمانهم )



من أمر السنة على نفسه قولا وفعلا , نطق بالحكمة , ومن أمر الهوى على نفسه , نطق بالبدعة , قال تعالى : (و إن تطيعوه تهتدوا )




الجزء الثامن عشر (سورة الفرقان )

(وما أرسلنا قبلك من المرسلين إلآ إنهم ليأكلون الطعام ويمشون في الأسواق ) هذا يدل على فضل هدايه الخلق بالعلم , ويبين شرف العالم على الزاهد المنقطع , فان النبي _ صلى الله عليه وسلم _ كالطبيب , والطبيب يكون عند المرضى , فلو انقطع عنهم هلك .



رزقنا الله واياكم تلاوة كتابة وتدبر آياته



نديم الليل غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 31-08-2010, 07:12 AM   #3
مشرفة الأحتياجات الخاصة


 رقم العضوية :  57209
 تاريخ التسجيل :  17-11-2009
 المشاركات :  25,116
 الدولة :  طالبها بالحياة
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  68680
 قوة التقييم :  عزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud of
 SMS :

من الجيد اننا نكتب من خلف الشاشة ومن الجيد جدا انة لا احد يستطيع التاكد من كوننا نبكي ام لا

 اخر مواضيع » عزوف
 تفاصيل مشاركات » عزوف
 أوسمة و جوائز » عزوف
 معلومات الاتصال بـ عزوف

افتراضي


الله يرضى عليك ويجزاك الجنة

عزوف غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 01-09-2010, 04:47 AM   #4


 رقم العضوية :  72586
 تاريخ التسجيل :  28-04-2010
 المشاركات :  13,463
 الدولة :  al3beer
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  6409
 قوة التقييم :  حكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud ofحكايا has much to be proud of
 SMS :

كَلَّن عَلَى نِيَّتِه ,,يُلْقَى تُوافِيقِه ..^_^

 اخر مواضيع » حكايا
 تفاصيل مشاركات » حكايا
 أوسمة و جوائز » حكايا
 معلومات الاتصال بـ حكايا

افتراضي


جزاك الله خير

حكايا غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 02-09-2010, 02:36 AM   #5
» Ro07 al3beer «


 رقم العضوية :  19324
 تاريخ التسجيل :  07-09-2008
 المشاركات :  39,977
 الدولة :  ›› فيـ عشقيـ al3beer ‹‹
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  20948
 قوة التقييم :  طبيعي مني يغارون تم تعطيل التقييم
 SMS :

لَحّظَه | تَرَى سُلَطّآنَ , مَ مَاتَ مَوّجُوَدَ , بَآقِيِ بِ قَلّبِيَ | لِيّنْ يُوَمَ القِيّامَه

 اخر مواضيع » طبيعي مني يغارون
 تفاصيل مشاركات » طبيعي مني يغارون
 أوسمة و جوائز » طبيعي مني يغارون
 معلومات الاتصال بـ طبيعي مني يغارون

افتراضي


زَادَك الْرَّبـ عُلَمَآ وانَّارْلك

قَلْبُك بـ الْقُرْآَنـ

طبيعي مني يغارون غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 06-09-2010, 07:25 AM   #6


 رقم العضوية :  1
 تاريخ التسجيل :  22-07-2004
 المشاركات :  70,263
 الدولة :  ムレ3乃乇乇尺
 الجـنـس :  ذكر
 العمر :  38
 عدد النقاط :  243859
 قوة التقييم :  عبد الله الساهر تم تعطيل التقييم
 SMS :

حتى لو اجتهدت و قطعت فؤادك.. ووضعته للناس في طبق فضي ليرضوا عنك لن تفلح وربما لن تصل لمستوى يرضيك أنت عن نفسك فاجتهد ليكون الله وحده راضياً عنك وأغمض عينيك عن ما سواه

 اخر مواضيع » عبد الله الساهر
 تفاصيل مشاركات » عبد الله الساهر
 أوسمة و جوائز » عبد الله الساهر
 معلومات الاتصال بـ عبد الله الساهر

افتراضي


اثقل الله بها ميزانك .. وجعلها لك نوراً


بارك الله فيك وفي والديك ونفع بك

عبد الله الساهر متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 15-09-2010, 07:53 AM   #7
مشرفة مجلس الشريعة


 رقم العضوية :  21996
 تاريخ التسجيل :  11-11-2008
 المشاركات :  8,689
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  3825
 قوة التقييم :  نديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud ofنديم الليل has much to be proud of
 SMS :

اللهم اغفرلي ولوالدي وارحمهماكما ربياني صغير اللهم اشرح لي صدري ويسرلي امري واحلل عقدتي..

 اخر مواضيع » نديم الليل
 تفاصيل مشاركات » نديم الليل
 أوسمة و جوائز » نديم الليل
 معلومات الاتصال بـ نديم الليل

افتراضي


اللهم امين

جزاكم الله جنات النعيم وحرمكم على النار امين

دمتم في حفظ الرحمن
اللهم صل وسلم وبارك على نبينامحمد

نديم الليل غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 20-09-2010, 07:32 AM   #8
~| آلملتقـى آلجنــة •»


 رقم العضوية :  45362
 تاريخ التسجيل :  08-07-2009
 المشاركات :  5,263
 الدولة :  بينـ ذكرياتيـے
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  9323
 قوة التقييم :  فجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud ofفجر العبير has much to be proud of
 SMS :

من يبتغي لي الخيـر فليسأل لي الشهآدهـ

 اخر مواضيع » فجر العبير
 تفاصيل مشاركات » فجر العبير
 أوسمة و جوائز » فجر العبير
 معلومات الاتصال بـ فجر العبير

افتراضي


::

إظهار الافتقار , والإقرار بالذنب من أسباب إجابة الدعاء , تأمل كيف جمعها يونس عليه السلام في ذلك الدعاء العظيم : (فنادى في الظلمات أن لا اله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين * فاستجبنا له ) ولهذا كان سيد الاستغفار من أفضل الأدعية لتضمنه هذا المعنى
.

جميل إستشعار العزة في الذل لله ..
::
(

انه يعلم الجهر من القول ويعلم ما تكتمون )أختص الله تعالى بعلم الجهر من القول من جهة أنه أذا اشتدت الأصوات وتداخلت فأنها حاله لا يسمع فيها الإنسان ولا يميز الكلام ـ أما الله عز وجل فانه يسمع كلام كل شخص بعينه ولا يشغله سمع كلام عن سمع آخر



يستشعر ذلك في الطواف الكل يدعوه والكل له مسألته
والكل يدرك أن الله يسمعه ..

::
" والبدن جعلنها لكم من شعائر الله لكم فيها خير فاذكروا اسم الله عليها صواف فإذا وجبت جنوبها فكلوا منها وأطعموا القانع والمعتر كذلك سخرنها لكم لعلكم تشكرون"
غاليتي الآيه تحتاج للتصحيح ^ـــــــ^
::
فالعبادات إن لم يقترن بها الإخلاص وتقوى الله كانت كالقشور الذي لا لب فيه ,والجسد الذي لا روح فيه
اللهم ارزقنا الإخلاص في القول والعمل
::
فتأمل – يا عبد الله- في الصفات التي جعلت أولئك المؤمنون يفلحون , وتأمل أواخر السورة لتدرك لم لا يفلح الكافرون
حقا نحتاج لمثل ذلك من تأمل

::
(إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين امنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والأخرة ) في هذه الآية وعيد رباني لا يتخلف للذين يتبنون مشاريع الفساد والإفساد في الأرض بالعذاب الأليم في الدنيا قبل الآخرة , سواء كان حسيا أو نفسيا , علمنا به أم لم نعلم , ولذلك ختمها بقوله : ( والله يعلم وأنتم لا تعلمون ) وفي ذلك شفاء لصدور المؤمنين , وإذهاب لغيظ قلوبهم
::
(الله نور السموات والأرض ) فهلا سألت نفسك – إذا أحسست بظلمة في صدرك , أو قلبك – ما لذي يحول بينك وبين هذا النور العظيم الذي ملأ الكون كله ؟ (و من لم يجعل الله له نور فما له من نور )

اللهم إملئ قلوبنا نورا ..

نديم رزقكِ الله حفظ كتابه وتدبره والعمل بما فيه

فجر العبير غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 15-10-2010, 03:53 AM   #9
‏​دفنٺ ا̄لحگيً بـ / عرۅقيً ۅقلٺ ي رب عطنيً مِن الصبر اگ


 رقم العضوية :  21251
 تاريخ التسجيل :  31-10-2008
 المشاركات :  8,024
 الدولة :  ♪ღآينمًـآ وجًد النًقآء تًجدُنيَ♪ღ
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  2070
 قوة التقييم :  الحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud ofالحان الصبا has much to be proud of
 SMS :

خذي الہنا من حياتي يايمة... عطيني شقا حياتگ .... ماپي الپسمہ پشفاتي .... يگفيني پسمہ شفاتگ ....

 اخر مواضيع » الحان الصبا
 تفاصيل مشاركات » الحان الصبا
 أوسمة و جوائز » الحان الصبا
 معلومات الاتصال بـ الحان الصبا

افتراضي


جزاك الله خير ونفع بعلمك

الحان الصبا غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الدرس الثاني عشر : نوافذ برنامج الفوتوشوب ــ الجزء الثاني ــ رانيا روائع الفن التشكيلي والفوتغرافي 22 20-12-2012 01:49 PM
الدرس الثاني عشر : نوافذ برنامج الفوتوشوب ــ الجزء الأول ــ رانيا روائع الفن التشكيلي والفوتغرافي 16 14-12-2012 12:04 AM
الدرس الحادي عشر : أدوات برنامج الفوتوشوب ــ الجزء الثالث ــ رانيا روائع الفن التشكيلي والفوتغرافي 6 03-12-2012 01:46 PM
الدرس الحادي عشر : أدوات برنامج الفوتوشوب ــ الجزء الثاني ــ رانيا روائع الفن التشكيلي والفوتغرافي 9 01-12-2012 02:25 PM
الدرس الحادي عشر : أدوات برنامج الفوتوشوب ــ الجزء الأول ــ رانيا روائع الفن التشكيلي والفوتغرافي 7 01-12-2012 02:17 PM


الساعة الآن 05:19 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة لـ : منتديات العبير
المحتوى المنشور فى موقع العبير لايعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبها