ღ مجلس الخبرات العلمية~ ღ كتب إلكترونية - شروحات -الدورات التدريبة المتنوعة - وبرنامج معارف - دورات المايكروسوفت

الملاحظات


عدد مرات النقر : 8,213
عدد  مرات الظهور : 12,024,932
الوقف القرآني لكل الأمل رحمها الله
عدد مرات النقر : 5,667
عدد  مرات الظهور : 12,024,932
اللهم إنك غني عن عذابها فأغفرلها يأرحم الرآحمين اللهم ابدلها دارا خيرا من داره واهلا خيرا من اهلها وادخلها الجنة واعذها من عذاب القبر ومن عذاب النار اللـهـم اجزها عن الاحسان إحسانا وعن الأساءة عفواً وغفراناً.اللـهـم انها كانت تشهد أنك لا إله الا انت وأن محمداً عبدك ورسولك وانت اعلم بها اللـهـم اّتها برحمتك ورضاك وقها فتنه القبر وعذابه و أّتها برحمتك الامن من عذابك حتي تبعثها إلي جنتك يا أرحم الراحمين .. آمين آمين كل الأمل رحمها الله

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-12-2011, 06:13 PM   #1

الصورة الرمزية سنسبيل

 تاريخ التسجيل :  05-12-2011
 المشاركات :  3
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  سنسبيل is on a distinguished road
 اخر مواضيع » سنسبيل
 تفاصيل مشاركات » سنسبيل
 أوسمة و جوائز » سنسبيل
 معلومات الاتصال بـ سنسبيل

افتراضي تلخيص نص الوطنية


ممكن تعطوني تلخيص نص الوطنية
بليييييييييييزززز


حلقة .. ( لحظات قرآنيه )
عدد  مرات الظهور : 5,622,954
توقيع :

سنسبيل غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
رسالة لكل زوار منتديات العبير

عزيزي الزائر أتمنى انك استفدت من الموضوع و لكن من اجل منتدى ارقي و ارقي برجاء عدم نقل الموضوع و يمكنك التسجيل معنا و المشاركة معنا و النقاش في كافه المواضيع الجاده اذا رغبت في ذلك فانا لا ادعوك للتسجيل بل ادعوك للإبداع معنا . للتسجيل اضغظ هنا .

قديم 06-12-2011, 07:49 AM   #2

الصورة الرمزية عبد الله الساهر

 رقم العضوية :  1
 تاريخ التسجيل :  22-07-2004
 المشاركات :  58,746
 الدولة :  ムレ3乃乇乇尺
 الجـنـس :  ذكر
 العمر :  33
 عدد النقاط :  58504
 قوة التقييم :  عبد الله الساهر تم تعطيل التقييم
 SMS :

حتى لو اجتهدت و قطعت فؤادك.. ووضعته للناس في طبق فضي ليرضوا عنك لن تفلح وربما لن تصل لمستوى يرضيك أنت عن نفسك فاجتهد ليكون الله وحده راضياً عنك وأغمض عينيك عن ما سواه

 اخر مواضيع » عبد الله الساهر
 تفاصيل مشاركات » عبد الله الساهر
 أوسمة و جوائز » عبد الله الساهر
 معلومات الاتصال بـ عبد الله الساهر

افتراضي رد: ممكن مساعدة


اهلا وسهلا بك..

ياليت توضحي اكثر .. وبإذن الله يتم توفيره .

توقيع :





رحمك الله يا أنس
وجعل الفردوس دارك ومستقرك



عبد الله الساهر متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 09:29 AM   #3

الصورة الرمزية عبد الله الساهر

 رقم العضوية :  1
 تاريخ التسجيل :  22-07-2004
 المشاركات :  58,746
 الدولة :  ムレ3乃乇乇尺
 الجـنـس :  ذكر
 العمر :  33
 عدد النقاط :  58504
 قوة التقييم :  عبد الله الساهر تم تعطيل التقييم
 SMS :

حتى لو اجتهدت و قطعت فؤادك.. ووضعته للناس في طبق فضي ليرضوا عنك لن تفلح وربما لن تصل لمستوى يرضيك أنت عن نفسك فاجتهد ليكون الله وحده راضياً عنك وأغمض عينيك عن ما سواه

 اخر مواضيع » عبد الله الساهر
 تفاصيل مشاركات » عبد الله الساهر
 أوسمة و جوائز » عبد الله الساهر
 معلومات الاتصال بـ عبد الله الساهر

افتراضي رد: ممكن مساعدة


وجدت لك اكثر من خيار بإذن الله يفيدك المحتوى .. او تكوني الملخص من خلاله ..

إذا كانت الكلمة ضخمة المعنى، فخمة المبنى، رنانة النغمة، زاهرة اللون رائجة في أسواق الأوساط، ترى الناس على اختلاف طبقاتهم يتسابقون إليهاو يتجاذبونها إليهم، كالوطنية و القومية و الإنسانية و الحرية و العدالة و المساواة كما يتسابقون إلى الغادة الهيفاء لسماع نغماتها الشجية و ألفاظها الساحرة المعسولة و هم في الواقع بعيدو الوصول إليها.
وكل يدعى وصلا بليلى و ليلى لا تقر لهم بذاك
و كما يتزلف ضعفاء العقول إلى الوجهاء و الأغنياء رجاء أن ينالوا بهم حظا أمام أقرانهم وهم ليسوا منهم في شيء.
لشدة رواج الوطنية بين الأمم و الشعوب على اختلاف الأجناس و الأديان و المذاهب ترى الناس يتجاذبونها و يصطبغون بلونها، و إن كانوا يعملون على نقيضها، يتغنون بنشيدها و يتمجدون بذكرها و إن كانوا منها خلوا.
يموتون كمدا إذا هم جردوا منها و إن كانوا منها متجردين، يشيدون المراقص، فيقولون لعمارة الوطن، يفتحون المقامر فيزعمون أنه لإعلاء شأن الوطن، يعلنون على الخمور فينادون أن شجعوا بضائع الوطن، يستجلبون أنواع الملاهي و المقاصف فيموهون أن ذلك لتمدين الوطن، ينظمون حفلات الرقص و الغناء فيختلط فيها الحابل بالنابل فيعلنون عنها بلا خجل أن ما يتجمع منها لفائدة المشروع الخيري الوطني ( وليتها لم تزن و لم تتصدق ).
كأنما الوطن فندق متداعي الجدران، و الوطنية، فؤوس و معاول، تقتنى لهدمه و اكتساحه، ليست هذه يا قوم من الوطنية في شيء، فإذا فتحنا لأنفسنا باب الدعاوى و لم نتقيد بعرف اللغة و حدود الشرع و آداب الاجتماع، ساغ لنا أن ندعي كل شيء و لا نقف عند حد، و إذا ذاك نعيش و نحن هائمون في أودية من الحيرة و الفوضى، لا ضابط و لا نظام و لا قانون.
ليست الوطنية الجهل بتاريخ البلاد، ومجد البلاد، و عظماء البلاد، ولسان البلاد، و دين البلاد، و آداب البلاد، ومشخصات البلاد.
ليست الوطنية التفاخر بتاريخ الغير و مجده، و عظمائه و لسانه، ودينه و آدابه، ليست الوطنية في تعديل القوام وتحسين الهندام و الجري وراء القصفو المجون، إنما الوطنية شرارة نارية يقذفها الله في النفس فيلتهب بها الدماغ و ترسل أشعة نورها إلى القلب فتحرك حرارتها الأعضاء، وتنير تلك الأشعة الساطعة أمامها سبيل العمل.
إنما الوطنية الحقة أن يسعى الإنسان قدر جهده لجلب الخير العميم لوطنه و دفع الضر عنه بمقتضى العقل و الحكمة و الشرع و القانون.
إن الوطنية الحقة أن تفنى في مصلحة العموم مصلحة الذات و يضحي هذه لأجل تلك.
إن الوطنية الحقة أن يشقى الإنسان ليسعد وطنه، ويذل ليعز، و يفقر ليستغنى، و يموت ليحيى، كما فعل مصطفى كامل، و فريد، و زغلول ، و الباروني، و الثعالبي، و شكيب و أضرابهم.
تلك هي الوطنية الحقة التي على أساسها تشيد دعائم العمران إذا نفخ روحها في الشعب و غذى بها جسم الأمة و ما عداها فدعاوى فارغة، لاحظ لها من الوطنية إلا ما للزبد من المنفعة.
ليس الوطني الحقيقي من يظهر رأسه عند الرخاء، وإذا جد الجد اختفىو توارى عن الأعين فإن هذا النوع من الوطنية تشاركه حتى الأرانب، و لكن الوطني الحقيقي كالأخ الصديق إنما تظهر صداقته ومودته عند البلاء و المحن و المضائق هذا نحو أخيه العزيز وذلك نحو وطنه المحبوب.
لا يبالي إذا خدم وطنه إن أصيب في ماله أو نفسه أو عرضه لأجله، بل لا يزيده ذلك إلا تنشيطا و تشجيعا و إقداما و ثباتا و تجلدا لما يعلم من أنه ما أصيب بما أصيب به إلا لإصابته شاكلة الرأي وكبد الحقيقة، فما دام لم يمس بشيء لأجله فما زال لم يعترف بوجوده و لا بشيء من الأثر في عمله و أي شيء ألذ من نجاحه في عمله، هذه نفسية الوطني الحقيقي، و أنى لنا نحن من مثل هذا الصدق و الوفاء !.
يبرز أحدنا في الميدان بداعي الوطنية فإذا مس بمساك[2] في نفسه أو عرضه أو ماله تخيل أن القيامة قد قامت، فتوارى عن الأعين و انزوى في كسر بيته كأنه يحسب الوطنية تمرا يأكله أو رغيفا يقتات به، و إذا برز إلى الميدان و لم يعتقدو أنه لا بد في مبارزته من مصائب ومحن فلماذا برز؟
و قد كان الأحرى به أن يقاسم أهله أشغال البيت من الكنس و الطبخ و تربية أولاده إلخ. وهذا أولى من أن يكون فارا من الميدان ذا وطنية فرارة فيفشل و يفشل به غيره فيكون السبب فيما يحل بالشعب من الفشل و الانهزام، إن لنا قرآنا و سنة و آثارا و تاريخا و عبرا ترينا كيف يجب الثبات و الصبر على المكاره و الذود عن الحوض و الحمى بكل صدق و إخلاص و بهذا نحرز على لقب الوطنية الحقة.


[1]وادي ميزاب، ع : ( 07/10/1927 )

[2]مساك = شوكة.

عبد الله الساهر متواجد حالياً
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تلخيص لكتاب المقدمه وبعض أسئلة النماذج اللي مرت علي هيفاءء مقدمة في تكنولوجيا المعلومات IT foundation 96 26-11-2014 10:32 PM


الساعة الآن 12:28 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة لـ : منتديات العبير
المحتوى المنشور فى موقع العبير لايعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبها