مجلس نبي الرحمة وعظماء التاريخ الاسلامي سيرة الحبيب صلى الله عليه وسلم والدفاع عنه


عدد مرات النقر : 18,098
عدد  مرات الظهور : 34,640,713

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-01-2017, 11:55 PM   #1


 رقم العضوية :  123259
 تاريخ التسجيل :  29-01-2017
 المشاركات :  72
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  أسمو بأخلاقي is on a distinguished road
 اخر مواضيع » أسمو بأخلاقي
 تفاصيل مشاركات » أسمو بأخلاقي
 أوسمة و جوائز » أسمو بأخلاقي
 معلومات الاتصال بـ أسمو بأخلاقي

افتراضي تحويل القبلة حدث هام في تاريخ الإسلام والمسلمين


تحويل القبلة حدث هام في تاريخ الإسلام والمسلمين
صالح عيدروس علي أحمد

شهدت السنة الثانية مِن هِجرة الرسول صلى الله عليه وسلم أحداثًا هامَّة في تاريخ الإسلام والمسلمين؛ ففي هذه السَّنة فُرض صيام شهر رمضان المبارك، ومشروعية صلاة العيد، وزكاة الفطر، وكذا أول صلاة عيد وأضحيته، والحدث الهام موضوع حديثنا هو تحويل القبلة من بيت المقدس إلى الكعبة الشريفة؛ إذ كانت قِبلة المسلمين منذ البعثة النبوية الشريفة هي (بيت المقدس) الذي كانت اليهود تتوجَّه إليه في عبادتها؛ عن البراء رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى إلى بيت المقدس ستة عشر شهرًا أو سبعة عشر شهرًا، وكان يُعجبه أن تكون قِبلته قِبَل البيت، وأنه صلى أول صلاة صلاها صلاة العصر، وصلى معه قوم فخرج رجل ممَّن كان صلى معه فمرَّ على أهل المسجد وهم راكعون، فقال: أشهد بالله لقد صلَّيتُ مع النبي صلى الله عليه وسلم قِبَل مكة، فداروا كما هم قِبَل البيت، وكان الذي قد مات على القِبلة قبل أن تحوَّل قِبَل البيت رجال قُتلوا لم ندر ما نقول فيهم، فأنزل الله: ﴿ سَيَقُولُ السُّفَهَاءُ مِنَ النَّاسِ مَا وَلَّاهُمْ عَنْ قِبْلَتِهِمُ الَّتِي كَانُوا عَلَيْهَا قُلْ لِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ * وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا وَمَا جَعَلْنَا الْقِبْلَةَ الَّتِي كُنْتَ عَلَيْهَا إِلَّا لِنَعْلَمَ مَنْ يَتَّبِعُ الرَّسُولَ مِمَّنْ يَنْقَلِبُ عَلَى عَقِبَيْهِ وَإِنْ كَانَتْ لَكَبِيرَةً إِلَّا عَلَى الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ إِنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَؤُوفٌ رَحِيمٌ ﴾ [البقرة: 142، 143][1].



وعن البراء قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يُصلِّي نحو بيت المقدس ويُكثر النظر إلى السماء ينتظر أمر الله، فأنزل الله: ﴿ قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ ﴾ [البقرة: 144]، فقال رجال من المسلمين: وددْنا لو علمنا علم مَن مات منا قبل أن نُصرف إلى القِبلة، وكيف بصلاتنا نحو بيت المقدس؟ فأنزل الله: ﴿ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ ﴾ [البقرة: 143]، وقال السفهاء من الناس - وهم أهل الكتاب -: ﴿ مَا وَلَّاهُمْ عَنْ قِبْلَتِهِمُ الَّتِي كَانُوا عَلَيْهَا ﴾ [البقرة: 142]، فأنزل الله: ﴿ سَيَقُولُ السُّفَهَاءُ مِنَ النَّاسِ مَا وَلَّاهُمْ عَنْ قِبْلَتِهِمُ الَّتِي كَانُوا عَلَيْهَا قُلْ لِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ ﴾ [البقرة: 142][2].


وعن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما هاجر إلى المدينة، أمره الله أن يَستقبِلَ بيت المقدس، ففرحت اليهود، فاستقبَلَها رسول الله صلى الله عليه وسلم بضعة عشر شهرًا، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحبُّ قِبلة إبراهيم، وكان يدعو الله ويَنظر إلى السماء، فأنزل الله عز وجل: ﴿ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ ﴾ [البقرة: 144]؛ أي: نحوه، فارتاب مِن ذلك اليهود وقالوا: ما ولاهم عن قِبلتهم التي كانوا عليها؟ فأنزل الله عز وجل: ﴿ قُلْ لِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ ﴾ [البقرة: 142][3].



وقد جاء في هذا الموضوع أحاديث كثيرة، وحاصل الأمر أنه قد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أُمرَ باستقبال الصخرة مِن بيت المقدس، فكان بمكَّة يُصلي بين الركنين، فتكون بين يديه الكعبة، وهو مُستقبل صخرة بيت المقدس، فلما هاجر إلى المدينة تعذَّر الجمع بينهما، فأمره الله بالتوجه إلى بيت المقدس؛ قاله ابن عباس والجمهور.



والمقصود أن التوجه إلى بيت المقدس بعد مقدمه صلى الله عليه وسلم المدينة، واستمر الأمر على ذلك بضعة عشر شهرًا، وكان يكثر الدعاء والابتهال أن يوجَّهَ إلى الكعبة التي هي قِبلة إبراهيم عليه السلام، فأُجيب إلى ذلك، وأُمر بالتوجه إلى البيت العتيق، فخطب رسول الله صلى الله عليه وسلم فأعلمهم بذلك، وكان أول صلاة صلاها إليها صلاة العصر؛ كما تقدم في الصحيحَين.



وذكر غير واحد من المفسِّرين أن تحويل القِبلة نزل على رسول الله وقد صلَّى ركعتين من الظهر؛ وذلك بمسجد بني سلمة، فسُمِّي (مسجد القبلتين)، وأما أهل قباء، فلم يَبلغْهم الخبر إلا صلاة الفجر من اليوم الثاني؛ كما جاء في الصحيحين عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه قال: "بينما الناس بقباء في صلاة الصبح إذ جاءهم آتٍ، فقال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد أُنزل عليه الليلة قرآن، وقد أُمر أن يَستقبل الكعبةَ فاستَقبِلوها، وكانت وجوههم إلى الشام، فاستداروا إلى الكعبة"[4]؛ امتثالًا لأوامر الله، وجَعَل توجُّههم إلى الكعبة الشريفة أشرف بيوت الله في الأرض؛ إذ هي قِبلة وبناء إبراهيم الخليل عليه السلام.



عن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم - يعني في أهل الكتاب -: ((إنهم لا يَحسُدوننا على شي كما يحسدوننا على يوم الجمعة التي هدانا الله لها وضلُّوا عنها، وعلى القِبلة التي هدانا الله لها وضلُّوا عنها، وعلى قولنا خلف الإمام: آمين))[5].



عن ابن عباس رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((البيت قِبلة لأهل المسجد، والمسجد قِبلة لأهل الحرم، والحرم قِبلة لأهل الأرض في مشارقها ومغاربها من أمتي)).



أما الحكمة من تحويل القِبلة، فإن الله تعالى اختار لرسوله التوجه إلى بيت المقدس لما لذلك من الحكمة، فأطاع أمر ربه تعالى، ثم صرفه ثانيًا إلى قِبلة إبراهيم - وهي الكعبة - فامتثل لأمر ربه في ذلك، فهو صلوات الله وسلامه عليه يُطيع الله في جميع أحواله، لا يخرج عن أمره طرفة عين، وكذلك مخالفة اليهود في قِبلتهم ومَنهجِهم وتعامُلِهم مع أنبيائهم.

[1] مختصر تفسير ابن كثير، اختصار وتحقيق محمد علي الصابوني، المجلد الأول (ص: 134 - 135)، دار الفكر للطباعة والنشر بيروت - لبنان.

[2] المرجع السابق (ص: 135).

[3] نفس المرجع (ص: 135).

[4] نفس المرجع (ص: 135).

[5] نفس المرجع (ص: 136).

أسمو بأخلاقي غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
رسالة لكل زوار منتديات العبير

عزيزي الزائر أتمنى انك استفدت من الموضوع و لكن من اجل منتدى ارقي و ارقي برجاء عدم نقل الموضوع و يمكنك التسجيل معنا و المشاركة معنا و النقاش في كافه المواضيع الجاده اذا رغبت في ذلك فانا لا ادعوك للتسجيل بل ادعوك للإبداع معنا . للتسجيل اضغظ هنا .

قديم 25-02-2017, 04:16 PM   #2


 رقم العضوية :  84468
 تاريخ التسجيل :  10-04-2011
 المشاركات :  10,121
 الجـنـس :  ذكر
 عدد النقاط :  23367
 قوة التقييم :  Rassan has much to be proud ofRassan has much to be proud ofRassan has much to be proud ofRassan has much to be proud ofRassan has much to be proud ofRassan has much to be proud ofRassan has much to be proud ofRassan has much to be proud ofRassan has much to be proud ofRassan has much to be proud ofRassan has much to be proud of
 اخر مواضيع » Rassan
 تفاصيل مشاركات » Rassan
 أوسمة و جوائز » Rassan
 معلومات الاتصال بـ Rassan

افتراضي رد: تحويل القبلة حدث هام في تاريخ الإسلام والمسلمين


الله يعطيك العافية

Rassan غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 03-03-2017, 02:08 AM   #3
مشرفة الأحتياجات الخاصة


 رقم العضوية :  57209
 تاريخ التسجيل :  17-11-2009
 المشاركات :  24,485
 الدولة :  طالبها بالحياة
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  68680
 قوة التقييم :  عزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud ofعزوف has much to be proud of
 SMS :

من الجيد اننا نكتب من خلف الشاشة ومن الجيد جدا انة لا احد يستطيع التاكد من كوننا نبكي ام لا

 اخر مواضيع » عزوف
 تفاصيل مشاركات » عزوف
 أوسمة و جوائز » عزوف
 معلومات الاتصال بـ عزوف

افتراضي رد: تحويل القبلة حدث هام في تاريخ الإسلام والمسلمين


الله يجزاك خير ويبارك فيك

عزوف غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 13-04-2017, 02:54 PM   #4


 رقم العضوية :  123797
 تاريخ التسجيل :  13-04-2017
 المشاركات :  20
 الجـنـس :  أنثى
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  بويوسف is on a distinguished road
 اخر مواضيع » بويوسف
 تفاصيل مشاركات » بويوسف
 أوسمة و جوائز » بويوسف
 معلومات الاتصال بـ بويوسف

افتراضي جزاكم الله خير


جزاكم الله خير


بويوسف غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 18-07-2017, 04:17 PM   #5


 رقم العضوية :  1
 تاريخ التسجيل :  22-07-2004
 المشاركات :  69,204
 الدولة :  ムレ3乃乇乇尺
 الجـنـس :  ذكر
 العمر :  37
 عدد النقاط :  243859
 قوة التقييم :  عبد الله الساهر تم تعطيل التقييم
 SMS :

حتى لو اجتهدت و قطعت فؤادك.. ووضعته للناس في طبق فضي ليرضوا عنك لن تفلح وربما لن تصل لمستوى يرضيك أنت عن نفسك فاجتهد ليكون الله وحده راضياً عنك وأغمض عينيك عن ما سواه

 اخر مواضيع » عبد الله الساهر
 تفاصيل مشاركات » عبد الله الساهر
 أوسمة و جوائز » عبد الله الساهر
 معلومات الاتصال بـ عبد الله الساهر

افتراضي رد: تحويل القبلة حدث هام في تاريخ الإسلام والمسلمين


ربي يجزاك ووالديك الفردوس الاعلى

عبد الله الساهر متواجد حالياً
رد مع اقتباس
قديم 21-07-2017, 04:36 PM   #6


 رقم العضوية :  123552
 تاريخ التسجيل :  11-03-2017
 المشاركات :  458
 الدولة :  ام الدنيا مصر
 الجـنـس :  ذكر
 عدد النقاط :  10
 قوة التقييم :  مصطفى كريم is on a distinguished road
 اخر مواضيع » مصطفى كريم
 تفاصيل مشاركات » مصطفى كريم
 أوسمة و جوائز » مصطفى كريم
 معلومات الاتصال بـ مصطفى كريم

افتراضي رد: تحويل القبلة حدث هام في تاريخ الإسلام والمسلمين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ما شاء الله موضوع قيّم ومفيد جدا
بارك الله فيك و جزاك الله خيرا


جعله الله في ميزان حسناتك يا رب

مصطفى كريم غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:25 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة لـ : منتديات العبير
المحتوى المنشور فى موقع العبير لايعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبها